سياسة

واشنطن تسعى للوصول إلى الأمريكي المحتجز في روسيا

الأربعاء 2019.1.2 07:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 281قراءة
  • 0 تعليق
مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي - أرشيفية

مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي - أرشيفية

قال مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي، الأربعاء، إن الولايات المتحدة تتوقع إمكانية السماح لموظفي القنصلية الأمريكية بزيارة عضو المارينز السابق المحتجز في روسيا بشبهة التجسس، لمعرفة المزيد عن التهم الموجهة له.

وصرح بومبيو أثناء زيارة إلى البرازيل، حيث شارك في تنصيب رئيس البلاد الجديد، أنه "إذا كان الاحتجاز ليس مبرراً، سنطالب بعودته الفورية".

وأعلن جهاز الأمن الروسي "إف إس بي"، الإثنين، أنه احتجز الأمريكي وقال إنه "كان يقوم بعمل تجسسي".

وحُددت هوية الرجل بأنه بول ويلان (48 عاما) وهو عنصر مارينز سابق يعمل حاليا مديرا للأمن العالمي في شركة "بورجوارنر" الأمريكية لقطع السيارات.

وقالت عائلته إنه كان يزور موسكو لحضور حفل زفاف ونفت عنه تهم التجسس.

وذكر بومبيو "نأمل أن نتمكن خلال الساعات المقبلة من الحصول على تصريح لموظفي القنصلية الأمريكية بزيارته والحصول على فرصة لمعرفة المزيد من التفاصيل".

وأضاف "لقد أوضحنا للروس توقعاتنا بأننا نريد أن نعرف المزيد حول الاتهامات وفهم التهم الموجهة له".

من ناحية أخرى، نقلت وكالة الإعلام في روسيا الأربعاء، عن متحدث باسم وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو سمحت بالتواصل القنصلي مع بول ويلان الأمريكي المعتقل المشتبه فيه بتهمة الجاسوسية.‎

تعليقات