سياسة

5 معلومات عن بول ويلان.. الأمريكي المتهم بالتجسس في روسيا

الخميس 2019.1.3 08:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 417قراءة
  • 0 تعليق
بول ويلان المعتقل الأمريكي لدى روسيا

بول ويلان المعتقل الأمريكي لدى روسيا

فرضت التقارير الواردة عن اعتقال أمريكي في موسكو، الأسبوع الماضي، نفسها بقوة على الاهتمام الدولي، وسط تكهنات حول الدوافع التي أدت إلى هذه الخطوة.

السلطات الروسية أعلنت، الإثنين الماضي، عن توقيف أمريكي يدعى بول ويلان (48 عاماً)، بشبهة التجسس في موسكو، بينما تقول عائلته إنه زار روسيا كسائح فقط، وينتظر المسؤولون الأمريكيون وأسرته معرفة المزيد عن التهم الموجهة إليه، وفقاً لشبكة "سي إن إن" الأمريكية.

بول ويلان المعتقل الأمريكي لدى روسيا

اعتقال ويلان يأتي بعد أسبوعين من احتجاز السلطات الأمريكية لروسية تسمى ماريا بوتينا، والتي اعترفت بتنفيذها أعمال تجسس في الولايات المتحدة. وقدمت "سي إن إن" 5 معلومات مهمة عن ويلان:

خبير أمني في شركة

بول ويلان ولد في كندا لأبوين بريطانيين، ويعيش في ولاية ميتشجان، ويعمل كخبير أمني في شركة لتجارة قطع السيارات تسمى "بورج وارنر" منذ عام 2017، وقال شقيقه التوأم (ديفيد) إن وظيفته كانت تأمين منشآت الشركة، التي لا تمتلك أي فروع في روسيا.

وقبل انضمامه لـ"بورج وارنر" كان ويلان مديراً كبيراً في شركة توظيف أمريكية تدعى "كيلي سيرفيسس"، وقال في حوار مع مجلة " Security Magazine" في 2013 إن مهمته منع العنف في مكان العمل.

سرح من البحرية الأمريكية

لمدة 14 عاماً، خدم بول في البحرية الأمريكية، وأكمل دورتين في العراق عامي 2004 و2006، قبل تسريحه في 2008، بعد محاكمة عسكرية لإدانته بتهمة السرقة، وفقاً لوثائق المحكمة العسكرية.

كما اتهم ويلان باستخدام رقم الضمان الاجتماعي الخاص بشخص آخر، وتحرير شيكات بدون رصيد.

سافر إلى روسيا أكثر من مرة

ويلان سافر إلى موسكو عدة مرات، إحداها في عام 2006، عندما قضى إجازة مدتها أسبوعين، وفي 2017 قالت البحرية الأمريكية إنه سافر لروسيا "لتجربة حقبة ما بعد السوفيتية لموسكو وسان بطرسبرج"، ونشرت صورة له أمام الكرملين.

ويحب بول السفر إلى جميع أنحاء العالم، فسبق وزار الهند وأيسلندا، ووفقاً لشقيقه ديفيد فإن "لديه أصدقاء في روسيا، منهم أشخاص تعرف عليهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ولكنني لا أعلم أن موسكو كانت وجهة يمكن الرجوع إليهم بالنسبة له".

كان يحضر حفل زفافاً

 عائلة ويلان تحدثت عن أنه سافر إلى موسكو يوم 22 من ديسمبر لحضور حفل زفاف صديق خدم معه في البحرية الأمريكية من فتاة روسية، وكان يقوم بدور المرشد السياحي لضيوف الحفل الذين لم يزوروا موسكو من قبل.

وخلال هذه الزيارة، أقام ويلان في فندق "متروبول" قبل توجهه لحفل الزفاف، ومع تأخر حضوره تقدم الزوجان بإبلاغ السلطات الروسية عن شخص مفقود.

استخدم مواقع التواصل الاجتماعي الروسية لسنوات

يبدو أن ويلان كان يستخدم منصات تواصل اجتماعي روسية مثل "فيسبوك" على مدى الـ13 عاماً الماضية. ويظهر في صور على حساب يحمل اسمه على موقع التواصل الاجتماعي "VKontakte"، وكتب في آخر تحديث له على هذا الموقع "الرحلة القادمة.. موسكو".

وعند سؤاله على هذا لحساب، قال شقيق ويلان إنه ليس متأكدا من صحته، ولكن تقبل فكرة امتلاكه على موقع تواصل اجتماعي روسي لوجود أصدقاء روسيين لديه.

تعليقات