سياسة

هل اجتمع بوتين وترامب سرا في قمة العشرين؟

الأربعاء 2017.7.19 02:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 600قراءة
  • 0 تعليق
ترامب وبوتين - أرشيفية

ترامب وبوتين - أرشيفية

قال مسؤول في البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين أجريا محادثة، لم يكشف عنها من قبل خلال عشاء لزعماء قمة مجموعة العشرين، التي عقدت في وقت سابق هذ االشهر في ألمانيا. 

كان الزعيمان قد اجتمعا على مدى ساعتين في السابع من يوليو/ تموز في لقاء رسمي قال ترامب لاحقا إن بوتين نفى خلاله المزاعم بأنه وجه المساعي بالتدخل في انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016، والتقى ترامب وبوتين أول مرة خلال القمة أثناء تجمع للزعماء ثم عقدا اجتماعا ثنائيا حضره عدد من الصحفيين لفترة وجيزة، بحسب ما ذكرته وكالة رويترز.

وفي المساء حضر الزعيمان عشاء لزعماء المجموعة. وقال المسؤول بالبيت الأبيض، الثلاثاء، إن بوتين كان جالسا بجوار سيدة أمريكا الأولى ميلانيا ترامب، وترك الرئيس الأمريكي الزعماء في نهاية العشاء وقضى بعض الوقت في التحدث مع بوتين.. ولم يتم الكشف عن هذه المحادثة من قبل.

وقال المسؤول "لم يكن هناك "اجتماع ثان" بين الرئيس ترامب والرئيس بوتين.. كان مجرد حديث مقتضب في نهاية العشاء. التلميح إلى أن البيت الأبيض حاول "إخفاء" اجتماع ثان هو أمر خطأ وخبيث وسخيف".

وفي تغريدة في ساعة متأخرة من الثلاثاء قال ترامب "القصة الإخبارية الملفقة عن عشاء سري مع بوتين تثير الاشمئزاز.. المستشارة الألمانية دعت جميع زعماء مجموعة العشرين وأزواجهم".

وقد تثير الأنباء بشأن المحادثة، التي كان إيان بريمر رئيس مجموعة أوراسيا لاستشارات المخاطر السياسية أول من كشف عنها، القلق مجددا في وقت يحقق فيه الكونجرس ومحقق خاص في مزاعم للمخابرات الأمريكية بتدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية عام 2016 لمساعدة ترامب على الفوز.. ونفى ترامب أي تواطؤ.

وقال بريمر إن ترامب نهض من مقعده في منتصف العشاء وقضى نحو ساعة يتحدث "بشكل خاص وحماسي" مع بوتين "ولم يكن معهما سوى مترجم بوتين الخاص"، وأضاف بريمر أن عدم وجود مترجم أمريكي أثار دهشة الزعماء الآخرين خلال العشاء، واصفا ذلك بأنه "انتهاك لبروتوكول الأمن القومي".

وقال المسؤول في البيت الأبيض إنه كان مسموحا لكل زعيم بأن يرافقه مترجم واحد خلال العشاء.. وجلس ترامب إلى جوار زوجة رئيس وزراء اليابان شينزو آبي. وكان مترجمه يتحدث اليابانية.

وأضاف "عندما تحدث الرئيس ترامب مع الرئيس بوتين استخدم الزعيمان المترجم الروسي نظرا لأن المترجم الأمريكي لم يكن يتحدث الروسية".

وقال مسؤول أمريكي أطلعه بعض نظرائه على المقابلة إن بعض الزعماء الذين حضروا العشاء دهشوا لمشاهدة ترامب يترك مقعده ويخوض حديثا خاصا مطولا مع بوتين دون حضور أحد من الجانب الأمريكي، وأضاف المسؤول: "لا أحد يعلم على وجه اليقين ما تناوله النقاش بينهما.. أو ما إذا كان مجرد تجاذب لأطراف الحديث أم تطرق إلى قضايا ثنائية أو دولية".

تعليقات