ثقافة

أشهر 10 روايات في تاريخ الأدب الروسي

الأحد 2018.6.24 04:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1931قراءة
  • 0 تعليق
أشهر روايات في تاريخ الأدب الروسي

أشهر روايات في تاريخ الأدب الروسي

ترك الكاتب والشاعر الأمريكي الراحل هنري ديفيد ثيرو، ذات يوم، نصيحة لقرائه قال فيها: "اقرأ الكتب الأفضل أولا"، واستطرد "فربما لن تتح لك الفرصة لقراءته أبدا بعد ذلك".

مقولة ثيرو من المقولات صالحة التطبيق على طول الخط، لا سيما أنه مع كل يوم جديد تطالع عشرات الأسئلة عبر المنتديات المهتمة بترشيحات القراءة عن أفضل الروايات التي يمكن البدء بقراءتها من بين آلاف الروايات.

من هذا المنطلق، تضع "العين الإخبارية" أمام القارئ 10 روايات من الطراز الروسي الثقيل، روايات صالحة رغم كلاسيكيتها لإعادة القراءة مرات ومرات، يجمع بينها نجاحها في اجتياز اختبار الوقت، فهي على الرغم من سنواتها الطويلة ما زالت في قلب حركة القراءة والترجمة، وكذلك احتفاظها بأصالتها الفنية وقدرتها على السطو على أعماق القراء في متن حكاياتها العظيمة، وتحريضها المتجدد على طرح التساؤلات الحياتية والوجودية على السواء. 

فيما يلي مرور على أشهر 10 روايات روسية حسب تاريخ نشرها.. وأغلبها له ترجمات باللغة العربية.

1- يفجيني أونيجين 1833 

تأليف: ألكسندر بوشكين

تعتبر تلك الرواية مركزا لدراسة وفهم الأدب الروسي، ويتم تصنيفها كرواية شعرية، يجمع فيها بوشكين بين الرومانسية والنقد الاجتماعي، من خلال قصة حب تعبر عن الحياة الروسية في القرن الـ19، وذلك على هيئة قالب شعري.

2- بطل من هذا الزمان 1840

المؤلف: ميخائيل ليرمونتوف

يتم تصنيف تلك الرواية باعتبارها من أوائل الروايات النفسية في التاريخ، بطلها هو شاب صغير السن يدعى "بوشكين"، له سمات خاصة تدفعه للتمرد بشكل دائم لكنه تمرد بلا قضية، ما يعيد التساؤل حول مفهوم كلمة البطولة من زاوية إنسانية.

تتداخل في الرواية 5 قصص، تترك كل منها أثرها في روح بوشكين، الذي يتقدم في الرواية كشخصية بالغة التعقيد، تاركا كثيرا من الدمار أينما حل.

3- الآباء والبنون 1862

المؤلف: إيفان تورجينيف

من علامات الأدب الشعري الروسي، ترصد الصراعات الاجتماعية والعائلية التي بدأت تظهر في أوائل الستينيات من القرن الـ19، وهي حقبة معروفة تاريخيا بأنها فترة صراعات اجتماعية كبيرة في روسيا.

بطل الرواية هو "بازاروف"، الشاب الشغوف إلى أبعد حد ويترك انطباعات وتأثيرات لدى باقي شخوص الرواية.

4- الحرب والسلم 1869

المؤلف: ليو تولستوي

رواية ملحمية تسرد أحداثها قصة خمس عائلات أرستقراطية، عاشت خلال فترة حرب روسيا مع نابليون بونابرت في بدايات القرن الـ19.

اختيرت "الحرب والسلام" ضمن أهم روايات التاريخ الكلاسيكية، تجمع في طياتها حكايات عن الحب والعائلة والحرب.

5- الإخوة كارامازوف 1880

المؤلف: فيودور دوستويفسكي

رواية تقع في منطقة فلسفية رومانسية خاصة، كانت طالما مصدر إلهام للعديد من صناع السينما لتناولها دراميا، بما في ذلك السينما العربية، تدور الرواية حول شخص يقتل أباه وما يستعر في العائلة من منافسة وإجلاء لمفاهيم مركبة كالخير والشر.

يبعث غموض مقتل الأب الكثير من أحداث الرواية، ويكشف عن شخصيات الأبناء، ويعتبر النقاد أن الأشقاء كارامازوف يعبرون عن ثلاث وجهات نظر مختلفة في التعاطي مع العالم، بدءا من اليوشا الرهبانية، وديمتري الحسية، وإيفان العقلية.

6- دكتور جيفاجو 1958

المؤلف: بوريس باسترناك 

رواية تدور في قالب تاريخي، تسرد قصة طبيب شاعر يدعى يوري زيفاجو، يكافح ليجد موضع قدم تتناسب وخصوصية شخصيته في قلب الثورة الروسية.

الرواية مستوحاة من رائعة "الحرب والسلام"، وتعد من أبرز المراجع الروائية والتاريخية عن فترة الثورة الروسية.

7- الدون الهادئ 1959


المؤلف: ميخائيل شولوخولوف

رواية ذات طراز ملحمي ما يجعلها دائما مرتبطة برواية "الحرب والسلام" في تكوينها الفني وعناصرها المتشعبة.

 تتناول الرواية الحياة الروسية في بدايات القرن الـ20، حيث مجتمع تحت الحصار، تتبع الرواية مصير عائلة يشتتها النزاع فيما بينها ويعصف بها سر قديم.

8- الطريق 1960


المؤلف: فاسيلي جروسمان

تتناول الرواية الحصار المروع لمدينة ستالينجراد أثناء الحرب العالمية الثانية، التي دارت بها معركة شهيرة أطلق عليها نفس اسم المدينة، اشتبكت الرواية مع أطراف المعركة من جميع الطبقات، وأطلقت على ألسنتهم تفاصيل الحرب والاستبداد السوفيتي آنذاك.

9- يوم في حياة إيفان 1962

المؤلف: ألكسندر سولجينتسين

 الرواية كما اسمها تدور كلها في "يوم واحد" في حياة رجل مسجون في أحد المعسكرات السوفيتية التي امتلأت بعشرات الملايين، وهي واحدة من أشهر روايات سولجينتسين الحائز على جائزة نوبل في الأدب.




10- حفلة الجنازة 2002

المؤلفة: ليودميلا التيسكافا

تدور أحداث الرواية في شقة في الولايات المتحدة في أوائل التسعينيات، وتحديدا في منهاتن.

الرواية تضع مجموعة من المهاجرين الروسيين الذين يعيشون في مدينة نيويورك تحت المجهر، والذين يوحدهم حضورهم لجنازة ومراسم تشييع رسام روسي معروف ومحبب لديهم واسمه "أليك".

تعليقات