تكنولوجيا

جهاز سامسونج اللوحي الجديد يحارب أبل

الأربعاء 2018.4.18 04:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 870قراءة
  • 0 تعليق
أول جهاز لوحي قابل للطي من سامسونج

أول جهاز لوحي قابل للطي من سامسونج

سجلت سامسونج Samsung براءة اختراع لجهاز لوحي جديد، ويبدو من هذا الجهاز أن الشركة الكورية تستمر في تجربة أنواع مختلفة من الشاشات من أجل أجهزة المحمول المقبلة، لتعزيز منافستها في سوق الإلكترونيات خصوصاً مع شركة أبل الأمريكية.

ويظهر جهاز سامسونج اللوحي الجديد وهو مطوي بطريقتين مختلفتين، ما يمكن أن يضيف الكثير إلى وظائفه.


ووفقا لمجلة فوربس الأمريكية، يظهر من جهاز سامسونج الجديد أن التكوينات المختلفة والمتعددة تقدم بدورها وظائف مختلفة.. فعلى سبيل المثال، طي جزء واحد من الجهاز يمكن أن يتيح لك لوحة مفاتيح كبيرة مع جزء علوي يعمل بمثابة شريط تنبيهات فوق الشاشة الرئيسية، أو يمكن طي الشاشتين الإضافيتين للحصول على غطاء ذكي للشاشة الرئيسية.

والمثير أكثر أنه يمكن إجراء مكالمات هاتفية عبر الجهاز اللوحي عبر تكوين ثالث، وهو أمر ربما تكون قد سمعت عنه من قبل، لكنه يظل من النادر أن تتمتع بخصائص الهاتف في جهاز لوحي لأن حجمه يكون كبيرا جدا ومن الصعب وضعه على الوجه لإجراء مكالمات هاتفية.

لكن يظهر جهاز سامسونج اللوحي الجديد أن تكنولوجيا الطي مهمة جدا، حيث يسهل تحويل الهواتف إلى أجهزة لوحية، والعكس. وكما أوضحت شركة سامسونج الكورية الرائدة في مجال التكنولوجيا، ليس من الضروري أن يتم طي الأجهزة المرنة إلى جزء واحد فقط، بل إلى أجزاء مرنة متعددة.

وبهذه التقنية المتطورة، تنافس سامسونج سيطرة شركة أبل الأمريكية على سوق الأجهزة اللوحية، لكن لا يزال هذا مجرد براءة اختراع، ولا نضمن ما إذا كان سيتمكن من تحقيق النجاح في السوق أو لا.. ومن المألوف أن تقدم شركات براءات اختراع وتحصل على موافقة عليها، لكن لا تطبقها أبدا في النهاية.

وأخيرا لفت الموقع أن المشكلة الحقيقية فيما إذا كانت سامسونج تمتلك التكنولوجيا اللازمة لإطلاق أول هاتف قابل للطي خاص بها، وربما تواجه صعوبات كثيرة في إنتاجه في ظل منافسة قوبة بين مصنعي الهواتف الأندرويد وأبل.

تعليقات