سياسة

الجبير: قمة القدس دعت إلى حل سلمي بسوريا ونددت بإيران

وأبو الغيط: يجب تطبيق القانون الدولي

الأحد 2018.4.15 10:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 103قراءة
  • 0 تعليق
‏وزير الخارجية السعودي عادل الجبير

‏وزير الخارجية السعودي عادل الجبير

  قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن قمة القدس دعت إلى حل سلمي في سوريا على أساس بيان جنيف 1، وإلى فتح تحقيق دولي بشأن استخدام الأسلحة الكيماوية.  

وأضاف الجبير، في المؤتمر الصحافي الختامي للقمة العربية في الظهران، أن القمة أدانت تصرفات مليشيات الحوثي الإرهابية واستهدافها للمملكة العربية السعودية واليمنيين.. كما أدانت دعم إيران للحوثيين، وتدخلات طهران في شؤون الدول العربية. 

  وطالبت القمة إيران بالانسحاب من الدول العربية واحترام حسن الجوار. 

كذلك دعت القمة، بحسب الجبير، إلى دعم الاستراتيجيات لصيانة الأمن القومي العربي. 

وذكر أنه تم الإعلان عن تقديم 70 مليون دولار تنفيذا لقرار قمة "عمّان" لدعم صناديق "القدس" و"الأقصى"، مشيرا إلى أن الملك سلمان بن عبدالعزيز أعلن اليوم أمام القمة العربية عن تقديم تبرع بمقدار 150 مليون دولار للأوقاف الإسلامية في القدس و50 مليون دولار لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" التي تدعم وتساعد الشعب الفلسطيني.

ونوه الجبير إلى أنه تم الاتفاق في القمة على فكرة الملك سلمان بعقد قمة عربية ثقافية مستقبلا. 


وأشار الجبير إلى وجود نية لاستضافة بيروت للقمة العربية الاقتصادية في 2019. 

وأكد الجبير أن تونس ستستضيف القمة العربية العادية المقبلة.

 بدوره، أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيظ أن المشاركين في القمة متفقون على ضرورة مطالبة إيران لوقف تدخلاتها في المنطقة.

 وقال أبو الغيظ: "قمة القدس تطالب بتطبيق القانون الدولي على مستخدمي السلاح الكيماوي في سوريا".

تعليقات