فن

تشييع جثمان الفنان السعودي ماجد الماجد الثلاثاء

الثلاثاء 2018.8.7 02:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 202قراءة
  • 0 تعليق
الفنان السعودي ماجد الماجد

الفنان السعودي ماجد الماجد

يُشيع اليوم الثلاثاء، جثمان الفنان السعودي ماجد الماجد، الذي توفي مساء الأحد عن عمر يناهز الـ 51 عاماً، داخل أحد المستشفيات بالرياض، متأثراً بإصابته بطلق ناري طائش.

وكان المطرب السعودي قد تم نقله للعناية المركزة بعد الحادث الأسبوع الماضي، وتوفي مساء الأحد ومن المقرر تشييع جثمانه عصر اليوم الثلاثاء، بعد الانتهاء من تحقيقات النيابة. 

 وقال مقربون من الفنان الراحل، إن الرصاصة التي تعرض لها كانت عن طريق الخطأ، وأنه ليس هناك أي دوافع أخرى وراء الحادث، حسب ما نقلت صحيفة "عكاظ" السعودية.

ونعى الراحل عدد من زملائه الفنانین والإعلامیین، الذین رافقوه في مسیرته الفنیة الممتدة لأكثر من 25 عاما، وأصدر من خلالھا عددا من الألبومات الغنائیة، وقال الفنان بدر الحبیش: "عرفت ماجد الماجد، إنه إنسان یحب الجمیع، ودائماً مبتسم".

وفي تغريده له على تويتر كتب صلاح مخارش عن الراحل: "الله یغفر له ویرحمه، عرفته منذ فترة مضت في مطلع التسعینيات المیلادیة خلوقاً مھذباً محباً لأصدقائه".

فیما قال الفنان سامي الخلیفة في تغریدة عن الراحل: "إن القلب یبكي والعیون تبكي وكل ما فیني علیك یبكي رحیلك یا ماجد.. 30 عاما أخ وصدیق لم أعھد أنك أغضبت أحد أو جرحت أحدا.. وجودك في الحیاة ھادئ لأبعد الحدود، لكن رحیلك موجع.. إلى جنة الخلد یا نور عیني".

يذكر أن ماجد الماجد بدأ مسيرته الفنية في الثمانينيات من القرن الماضي، وطرح 14 ألبوماً، منها "يقوى الهجر"، و"اذكريني"، و"يا هاجري"، و"الطوفان".

تعليقات