سياسة

لقاءات مكثفة للعاهل السعودي خلال مشاركته بقمة تونس

الأحد 2019.3.31 01:05 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 123قراءة
  • 0 تعليق
الملك سلمان خلال استقباله أمير الكويت على هامش قمة تونس

الملك سلمان خلال استقباله أمير الكويت على هامش قمة تونس

بحث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، تعزيز آفاق التعاون بين البلدين ومستجدات الأحداث في المنطقة. 

واستقبل العاهل السعودي، مساء السبت، بمقر إقامته بتونس، أمير الكويت، على هامش مشاركتهما في أعمال القمة العربية الثلاثين التي تنطلق، اليوم الأحد، في العاصمة التونسية.


كما استقبل خادم الحرمين الشريفين، بمقر إقامته، الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الفجيرة.


وجرى خلال الاستقبال، الحديث عن العلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين الشقيقين، ومجالات التعاون الثنائي .

وواصل العاهل السعودي لقاءاته، حيث استقبل أيضا أسعد بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص للسلطان قابوس بن سعيد. 


واستعرض اللقاء، الحديث عن العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين، وسبل تعزيزها بالإضافة إلى مستجدات الأحداث في المنطقة.

ومساء الخميس، وصل العاهل السعودي إلى تونس، في زيارة رسمية يترأس خلالها وفد المملكة في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في دورته الحادية والثلاثين.

وتنطلق، اليوم الأحد، القمة العربية العادية في دورتها الـ30 بتونس، ومن المنتظر مشاركة 12 زعيماً عربياً، وسط أجواء ساخنة بالأزمات والملفات والقضايا العربية. 


وقال المتحدث باسم القمة العربية محمود الخميري، في تصريحات سابقة، إن هذه الدورة ستكون الأكثر حضوراً، مشيراً إلى أن نحو 12 رئيس دولة من المنتظر أن يحضروا أعمال القمة.

وتناقش القمة العربية تنسيق العمل العربي المشترك في مواجهة قضايا عربية مشتركة مهمة؛ أبرزها مكافحة الإرهاب، وتعزيز الأمن القومي للدول العربية، بالإضافة إلى العديد من الملفات الشائكة. 

ويتضمن جدول أعمال القمة أيضاً العديد من الملفات المهمة التي تحتاج إلى رؤية عربية موحدة من أجل الوصول إلى حلول للأزمات الراهنة؛ حيث توجد نحو 20 مشروعاً وقضية على رأسها القضية الفلسطينية والأوضاع في سوريا والقرار الأمريكي بشأن الجولان والوضع في ليبيا واليمن وغيرها.

تعليقات