اقتصاد

العاهل السعودي: التنسيق مع منتجي النفط للحفاظ على استقرار الأسواق

الإثنين 2018.11.19 03:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 117قراءة
  • 0 تعليق
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، الإثنين، التنسيق المتواصل والمستمر مع منتجي النفط داخل أوبك وخارجها؛ لضمان استقرار سوق النفط العالمي.

وافتتح خادم الحرمين الشريفين، اليوم، أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى، بحضور ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وذلك بمقر المجلس في الرياض.

وقال العاهل السعودي: "تسهم المملكة في تعزيز الاقتصاد العالمي ونموه بما في ذلك استمرار سياستها النفطية القائمة على التعاون والتنسيق مع المنتجين داخل منظمة أوبك وخارجها للحفاظ على استقرار أسواق النفط بما يحمي مصالح المنتجين والمستهلكين".

وشدد في كلمته اليوم، على السياسات المالية للمملكة العربية السعودية بما في ذلك تحقيق التوزان بين ضبط الإنفاق ورفع كفاءته وبين دعم النمو الاقتصادي.

وأكد الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أن المواطن السعودي هو المحرك الرئيسي للتنمية وأداتها الفاعلة، وشباب وشابات هذه البلاد هم عماد الإنجاز وأمل المستقبل، والمرأة السعودية شريكة ذات حقوق كاملة وفق شريعتنا السمحاء.

وقال العاهل السعودي: "وجهنا ولي العهد رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية بالتركيز على تطوير القدرات البشرية وإعداد الجيل الجديد لوظائف المستقبل".

وتابع: "تمر بلادنا بتطور تنموي شامل وفقا لخطط وبرامج رؤية المملكة 2030 التي تسير بشكل متوازٍ وتحقق أهدافها بمعدلات مرضية، ولا يخفى عليكم الجهود التي تبذلها الدولة لإيجاد المزيد من فرص العمل".

وأضاف خادم الحرمين الشريفين أن من أولويات المملكة في المرحلة المقبلة مواصلة الدعم للقطاع الخاص السعودي وتمكينه كشريك فاعل في التنمية.

تعليقات