مجتمع

"السيلفيست".. مرض نفسي يصيب محبي صور السيلفي

الأحد 2017.12.17 04:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 472قراءة
  • 0 تعليق
ظاهرة السيلفيست

ظاهرة السيلفيست

إذا كنت تشعر برغبة شديدة وملحة لالتقاط صورة سيلفي، فربما يكون لديك عقدة نفسية، يطلق عليها اسم "سيلفيست".

وبحسب موقع "إندبندنت" ظهر هذا المصطلح لأول مرة في عام 2014 في مقالة ساخرة، لكن الرابطة الأمريكية للطب النفسي اعترفت فيما بعد بهذا المصطلح، وعرفته بأنه "اضطراب عقلي".

وقد أولى الباحثون اهتماما كبيرا لدراسة الاضطرابات العقلية الناتجة عن الاستخدام الزائد للتكنولوجيا، بعد أن ظهرت أعراض اضطرابات أخرى لها صلة بالتكنولوجيا مثل ظاهرة "الخوف من الإمساك بالهواتف المحمولة".

قال دكتور مارك جريفث بقسم علم النفس بجامعة نوتينجهامت رينت، إنه كان هناك شك في الماضي في وجود ظاهرة "السيلفيست"، فالبعض كان يرى أنها موجودة وصنفت بأنها "اضطراب عقلي"، في حين كان يرى البعض الآخر أنها مزحة أو وهم، لكن الآن يمكن القول بما لا يدع مجالا للشك إنها ظاهرة موجودة بالفعل، وقد تم تطوير أساليب قياس أعراض هذه الظاهرة ومعرفة مدى تأثيرها على الناس، وقد استخدمت تلك الأساليب على نحو 400 شخص في الهند باعتبارها تحتوي على النسبة الأكبر من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

وقد أثبتت هذه الأساليب أن واحدا من كل 5 حالات في الدراسة يرفض بشدة اعتبار الظاهرة مرضا نفسيا، في مقابل 5 يعتبرونها طريقة لخلق منافسة شريفة بين الأصدقاء عند نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، كما يشعرون باستمتاع لمشاركة أصدقائهم، كما يشعرون بأنهم محبوبون عندما ينشرون صورهم على شبكات التواصل الاجتماعي.

وقال الباحث جارنان بالاكريشان إن من يدمنون التصوير "السيلفي" يعانون من نقص في الثقة بالنفس، ويرغبون في الانسجام مع مَن حولهم، ويدرس حاليا الباحثون طرق التعامل مع ظاهرة "السيلفيست"، وما يمكن تقديمه من مساعدة لمن يعانون منها.


تعليقات