سياسة

بالصور.. السيسي وعباس يجددان رفض إعلان ترامب حول القدس

الإثنين 2017.12.11 11:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 295قراءة
  • 0 تعليق
السيسي وأبومازن خلال لقائهما بالقاهرة

السيسي وأبومازن خلال لقائهما بالقاهرة

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي -خلال لقائه الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء الاثنين، في القاهرة- موقف مصر "الثابت" الرافض للقرار الأمريكي بنقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس.

وقال بسام راضي، المتحدث باسم الرئاسة المصرية، في بيان: إن السيسي أوضح أن موقف مصر ثابت ولن يتغير بضرورة الحفاظ على الوضعية التاريخية والقانونية للقدس في إطار المرجعيات الدولية، إلى جانب استمرار دعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأضاف أن السيسي طالب بـ"المضي قدماً في عملية المصالحة الفلسطينية كخيار استراتيجي لا غنى عنه، خاصة في الوقت الراهن وفي ضوء ما تتعرض له القضية الفلسطينية والقدس من مخاطر غير مسبوقة".

الرئيس المصري ونظيره الفلسطينى بالقاهرة

من جهته، قال عباس خلال اللقاء إن "القرار الأمريكي الأخير جاء مفاجئاً رغم كل ما أظهرته السلطة الفلسطينية من مرونة واستعداد للوصول إلى حل وفق حدود الرابع من يونيو/حزيران 1967".

وغادر عباس القاهرة عقب المباحثات مع السيسي والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط في القاهرة، للوقوف على تطورات القرار الأمريكي.

وأثار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأربعاء الماضي، الاعتراف بمدينة القدس كعاصمة لدولة إسرائيل، موجة إدانات دولية واسعة.

وكان وزراء الخارجية العرب دعوا في ختام اجتماع طارئ في القاهرة، فجر أمس الأحد، الولايات المتحدة إلى إلغاء قرارها، مؤكدين أن "الولايات المتحدة عزلت نفسها كراع ووسيط في عملية السلام" باتخاذ مثل هذا القرار.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية في عام 1967، وأعلنت القدس عاصمتها الأبدية والموحدة في 1980، في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي ومن ضمنه الولايات المتحدة.

تعليقات