منوعات

بالفيديو.. Smiley Smaug أسعد سحلية في العالم

الثلاثاء 2017.7.25 10:28 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1290قراءة
  • 0 تعليق
السحالي لا يمكنها التعرق مثل البشر

السحالي تفتح فمها لتنظيم درجة حرارة أجسامها

أصبح ذكر السحلية الذي يطلق عليه Smiley Smaug أو "سموج" المبتسم، من مشاهير الإنترنت بآلاف المتابعين الذين ينتظرون صوره فقط لأنه لا يتوقف عن الابتسام.

ولدى سموج حوالي 4 آلاف متابع على موقع التواصل الاجتماعي انستقرام، ما يجعله أشهر الزواحف في بريطانيا، وفقاً لصحيفة ديلي ميل.

وعلى عكس السحالي المخيفة الأخرى، يحب سموج التنزه حول المنزل الذي يعيش فيه واللعب في الحديقة وحتى القيام برحلات إلى الحيوانات الأليفة التي تعيش معه في نفس المنزل.

وأنقذت شارلوت بيرتش، 22 عاما، ذكر السحلية البالغ من العمر 4 سنوات، من عائلة كانت تمتلكه وتسيء معاملته٬ حيث كانت تبقيه في جراج بارد دون أي تواصل مع البشر، وقامت بشرائه بمقابل 104 دولارات.

وأصيب سموج بمرض العظم الأيضي بسبب عدم التعرض إلى الضوء بصورة صحيحة عندما كان عند العائلة السابقة، ما جعل نموه يتعثر وأصبح حجمه نصف الحجم الذي يفترض أن يكون عليه.


وتقول بيرتش إن سموج من أحب الحيوانات الأليفة إلى قلبها برغم ظروفه واحتياجاته الخاصة، حيث ينبغي أن تقوم بإطعامه بنفسها.

وأشارت إلى أن أصدقاءها اقترحوا عليها تدشين صفحة لسموج عبر انستقرام في يناير الماضي، حتى أصبح لديه الكثير من المتابعين. حيث يحصل سموج على ما لا يقل عن 300 إعجاب بكل صورة يتم نشرها له.

وعادة ما يكون فم سموج مفتوحا ما يجعله يبدو وكأنه مبتسم. لكن تقوم السحالي في واقع الأمر بفتح فمها لمساعدتها في تنظيم درجة حرارة جسمها لأنها على عكس البشر لا يمكنها التعرق لذلك تطرد السخونة خارج جسمها بفتح الفم.

وتخطط بيرتش الآن لبيع بضائع عليها وجه سموج المبتسم، والتبرع بجزء من الأرباح إلى مراكز إنقاذ الحيوانات.

تعليقات