سياسة

مقتل 9 من حركة الشباب الإرهابية في إقليم باي الصومالي

السبت 2018.12.1 07:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 92قراءة
  • 0 تعليق
عناصر من حركة الشباب الإرهابية ـ أرشيفية

عناصر من حركة الشباب الإرهابية ـ أرشيفية

أعلنت الحكومة الصومالية أنها قتلت 9 من عناصر حركة الشباب الإرهابية، إثر عملية عسكرية في إقليم باي، جنوب غرب الصومال.

وقالت مصادر إعلامية صومالية إن العملية العسكرية أُجرِيت بمساعدة قوات من دول أخرى، حيث أصدرت وزارة الإعلام في مقديشو بيانا، اليوم السبت، أفادت عبره بأن الهجوم استهدف قاعدة تابعة لحركة الشباب الإرهابية في إقليم باي، أمس الجمعة.

وأكدت الحكومة مواصلة عملياتها حتى طرد عناصر الحركة الإرهابية من الإقليم تماما.

يُذكر أن "الشباب الصومالية" كانت قد نصبت كمينا، الأحد الماضي، أدّى إلى مقتل 10 من جنود الجيش الصومالي في إقليم شبيلي الوسطى، شمالي مقديشو.

وأوضحت وسائل إعلامية حينها أن الإرهابيين زرعوا لغما أرضيا في طريق عودة الجنود إلى مدينة "بلعد"، التي تبعد نحو 30 كم عن العاصمة.

وتستهدف حركة الشباب الإرهابية، القوات الحكومية والجيش الصومالي، خصوصا في إقليم شبيلي الوسطى بولاية هيرشبيلي، حيث تزرع الألغام الأرضية والمتفجرات على الطرق الرئيسية.

تعليقات