سياسة

نجل شقيق صالح: الحوثي فتح على نفسه "أبواب جهنم"

الإثنين 2017.12.4 08:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 873قراءة
  • 0 تعليق
توفيق صالح نجل شقيق الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح

توفيق صالح نجل شقيق الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح

قال نجل شقيق الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، ليل الإثنين، إن الثورة مستمرة والكهنوت إلى زوال.

جاء ذلك في تدوينة لتوفيق صالح عبدالله صالح بحسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تعليقا على قتل عمه بنيران الحوثيين في صنعاء.

وقال توفيق صالح: "كل يمني شريف هو علي عبدالله صالح.. هو لم يمت لأنه في قلب كل يمني".

وأضاف أن " الثورة مستمرة والكهنوت إلى زوال، في إشارة للحوثيين ولن تنطفئ الشرارة مهما عملوا ".

وتابع في حديثه عن الحوثيين: "لقد فُتحت عليهم أبواب جهنم، والشعب لهم بالمرصاد في كل محافظات الجمهورية.

واختتم توفيق صالح حديثه بالقول: إن "علي عبدالله صالح عاش بطلا ولقي ربه شهيداً".

وأعلنت مليشيات الحوثيين، في وقت سابق الإثنين، قتل صالح البالغ (75 عاما) بدم بارد بعد المعارك المتواصلة بينهما منذ أيام، عقب إعلانه فض الشراكة بينهما، ومطالبته وسائل الإعلام التابعة له بتعرية زعيم المليشيا الحوثية عبدالملك الحوثي وفضحها أمام المواطن اليمني.

وأظهر شريط فيديو، عرضته وسائل إعلام دولية، جثة صالح مصابة بالرأس، ويحملها مسلحون على بطانية حمراء، ذلك بعد إطلاق النيران على موكبه، بينما كان في طريقه إلى مسقط رأسه في مديرية سنحان جنوب العاصمة.

وحكم صالح اليمن طيلة 33 عاما ناصب خلالها الحوثيين العداء، وشن حروبا ضدهم، قبل تنحيه في فبراير/شباط 2012.


تعليقات