اقتصاد

جنوب السودان تستأنف ضخ النفط 2 ديسمبر المقبل

الأحد 2018.7.29 11:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 484قراءة
  • 0 تعليق
حقل نفط سوداني

حقل نفط سوداني

أعلن أزيكيل لول جاتكوث، وزير النفط في دولة جنوب السودان، أن بلاده ستستأنف ضخ النفط في الثاني من ديسمبر المقبل، بإنتاج 45 ألف برميل يومياً كمرحلة أولى، وذلك عقب تفاهمات مع السودان الذي يعبر البترول بأراضيه. 

وسلم جاتكوث، الأحد، رسالة خطية من رئيس دولة جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، إلى الرئيس السوداني، عمر البشير، تتعلق بالعلاقات الثنائية واستئناف ضخ نفط الجنوب.

وأكد الوزير الجنوبي في تصريحات صحفية عقب لقاء البشير في بيت الضيافة بالخرطوم، أن الثاني من سبتمبر القادم سيشهد استئناف ضخ النفط وسيتم إنتاج 45 ألف برميل يوميا من حقلي "تور"، و"توما ثاوث" بعدها سيتم الانتقال إلى حقول "منقة" و"الوحدة"، وبنهاية العام سيكون الإنتاج في"بلكات 1،2،4" بطاقتها القصوى.

وكان وزيرا النفط بدولتي السودان وجنوب السودان قد قاما السبت بجولة تفقدية لحقول النفط في الجنوب بغرض الاطمئنان على ترتيبات ضخ النفط، وذلك بتوجيه من رئيسي البلدين.

وكان اتفاق بين فرقاء جنوب السودان، رعته الخرطوم مؤخرا، نص على أن تعمل حكومة السودان على تأمين حقول النفط في جنوب السودان بالتنسيق مع حكومة جوبا.

وشرعت الخرطوم وجوبا بالتوازي مع المفاوضات في مناقشة القضايا الفنية المتعلقة بإعادة تأهيل وتشغيل حقول النفط الجنوبية المتوقفة والعودة بالإنتاج النفطي إلى مستوياته السابقة.

وتوقف الإنتاج النفطي في غالب حقول النفط بجنوب السودان بسبب الحرب التي تفجرت في عام 2013، حيث بات ينتج ما لا يزيد عن 150 ألف برميل، بدلاً عن 350 ألف برميل في 2011، حينما استقل عن السودان مستأثرا بنحو 75% من إنتاج البلاد النفطي.


تعليقات