سياسة

استطلاع: الحزب الاشتراكي الأقرب للفوز بأغلبية في الانتخابات الإسبانية

الأحد 2019.4.14 05:36 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 200قراءة
  • 0 تعليق
 رئيس الحكومة الاشتراكي بيدرو سانشيز- أرشيفية

رئيس الحكومة الاشتراكي بيدرو سانشيز- أرشيفية

رشح استطلاع للرأي نشرت نتائجه، السبت، الحزب الاشتراكي الإسباني للفوز بالانتخابات المقررة في 28 أبريل/نيسان الجاري. 

وأظهر الاستطلاع، الذي أجري لصالح صحيفة "لافانجوارديا"، أن "الحزب قريب من تأمين الأغلبية بالبرلمان بدعم من حزبين آخرين"، متوقعا حصوله على أكثر من 31% من الأصوات.

وأوضح أن "الاشتراكيين بقيادة رئيس الوزراء بيدرو سانشيز قد يحصلون على 176 مقعدا، وهو العدد المطلوب لضمان الأغلبية، وذلك بدعم من حزب بوديموس اليساري وحزب الباسك القومي".

وتوقع الاستطلاع حصول ائتلاف يميني يضم الحزب الشعبي المحافظ، وحزب المواطنين (ثيودادانوس) المنتمي ليمين الوسط، وحزب بوكس المنتمي لأقصى اليمين على نحو 160 مقعدا.

وكان رئيس الحكومة الاشتراكي في إسبانيا بيدرو سانشيز، أكد في وقت سابق، أنه طالما بقي حزبه في الحكم "فلن يكون هناك استقلال في كتالونيا" ولا استفتاء لتقرير المصير، وذلك قبل 3 أسابيع من الانتخابات التشريعية المقررة في 28 أبريل/نيسان الجاري.

وقال سانشيز خلال اجتماع للحزب في ساراجوس (شمال شرق): "إذا كانت هناك حكومة اشتراكية لن يحصل استقلال ولا استفتاء في كتالونيا".

ولفت سانشيز إلى الطابع غير الدستوري لمحاولة الاستقلال التي حصلت في أكتوبر/تشرين الأول عام 2017.

وأكد رئيس الحكومة الإسبانية أن مثل هذا الخيار "لن يحصل، خصوصاً أن الكتالونيين أنفسهم لا يريدون استقلال الإقليم".

تعليقات