سياسة

السودان يعلن فتح الحدود مع إريتريا الأحد

السبت 2019.2.2 09:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 305قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس السوداني عمر البشير - أرشيفية

الرئيس السوداني عمر البشير - أرشيفية

قررت لجنة الأمن بولاية كسلا السودانية، السبت، فتح الحدود والمعابر البرية مع دولة إريتريا، ابتداء من يوم غد الأحد 3 فبراير/شباط الجاري، استجابة لقرار الرئيس السوداني عمر البشير.

وكان البشير، أعلن خلال لقاء جماهيري في الولاية، الخميس الماضي، فتح الحدود مع إريتريا، بعد مضي عام على إغلاقها.

وقال ياسين محمد حسن، مقرر لجنة الأمن ومدير شرطة الولاية، إن لجنة الأمن قررت في اجتماع لها اليوم إعادة فتح الحدود مع إريتريا، كما ناقشت عدداً من الموضوعات الأخرى.

وكان الرئيس السوداني أعلن غلق حدوده الشرقية مع إريتريا بناء على قرار والي كسلا، في 5 يناير/كانون الثاني، بعد أسبوع واحد من إعلان الرئيس عمر البشير حالة الطوارئ في هذه المنطقة الحدودية.

وفي التاسع من يوليو/تموز الماضي، وقعت إثيوبيا وإريتريا "إعلان المصالحة والصداقة"، الذي تم بموجبه فتح السفارات بين البلدين وتطوير الموانئ واستئناف رحلات الطيران، في بوادر ملموسة على التقارب الذي أنهى عداءً استمر عقدين من الزمان.

واستضافت دولة الإمارات العربية المتحدة إجراءات مراسم توقيع اتفاق الصلح النهائي بين إريتريا وإثيوبيا في العاصمة أبوظبي، برعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. 


تعليقات