سياسة

وزير الخارجية السوداني يلتقي مدير المخابرات العامة المصرية

السبت 2018.3.10 10:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 328قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور

وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور

التقى وزير الخارجية السوداني البروفيسور إبراهيم غندور بمكتبه، اليوم السبت، مدير المخابرات العامة المصرية بالوكالة، اللواء عباس مصطفى كامل، الذي يزور الخرطوم حاليا.

وأكد غندور، خلال اللقاء، أهمية التنسيق المشترك لتسوية المشكلات على ضوء ما أقرته اللجنة الرباعية المشكّلة من قبل قيادة البلدين.

من جانبه، قال مدير المخابرات العامة المصرية،  إن هناك إرادة قوية على السير قدماً لعودة العلاقات بين مصر والسودان إلى مسارها الصحيح.

وكان اللواء عباس كامل قد بدأ زيارة إلى السودان بدعوة من مدير المخابرات السوداني الفريق أول صلاح عبدالله قوش، حيث التقى غندور، حسب ما قال بيان صادر عن المتحدث باسم الخارجية السودانية، السبت.

يشار إلى أن الدكتور عبدالمحمود عبدالحليم سفير السودان لدى مصر، قال إن الفترة المقبلة ستشهد حراكا سودانيا مصريا، ليس لحل المشكلات العالقة بين البلدين فحسب، وإنما لتأسيس علاقات ترتكز على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة، لتكون نموذجا يُحتذى به على المستويين الإقليمي والدولي.

ولفت إلى أن السودان جدد اقتراحه بتشكيل قوة عسكرية مشتركة لتأمين الحدود بين البلدين؛ أسوة بما هو قائم مع تشاد ودول أخرى، وهو ما ستنظر فيه اللجان الفنية الأمنية المشتركة خلال الفترة المقبلة.


تعليقات