سياسة

البشير يعرض استضافة محادثات سلام بين الفرقاء في جنوب السودان

الأربعاء 2018.6.6 10:50 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 319قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس السوداني عمر البشير

الرئيس السوداني عمر البشير

عرض الرئيس السوداني عمر البشير استضافة محادثات السلام بين الطرفين المتنازعين في جنوب السودان، الرئيس سلفا كير ميارديت، ونائبه السابق رياك مشار، وذلك بعد أيام على تبني مجلس الأمن الدولي قرارا يمنح طرفي النزاع شهرا واحدا للتوصل إلى اتفاق أو مواجهة عقوبات.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية السودانية قريب الله خضر إن وفدا سودانيا زار "جوبا" الثلاثاء، وحمل رسالة شفهية من البشير إلى  سلفا كير؛ تتعلق بـ"مبادرة لدعم جهود تحقيق السلام بين الأطراف المتصارعة في جنوب السودان".

وأشار المسؤول السوداني إلى أن الوفد ضم وزير الخارجية الدرديري الدخيري والفريق صلاح قوش مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني.

وأضاف أن البشير أكد "استعداد الخرطوم لاستضافة اللقاء المقترح بين الرئيس سلفا كير وزعيم المعارضة الجنوب سودانية رياك مشار".

وتابع أن سلفا كير "تقدم بالشكر والتقدير للرئيس عمر البشير على المبادرة، مؤكدا استعداد حكومته للمشاركة فيها وإنجاحها من أجل تحقيق الأمن والاستقرار في جنوب السودان".

وكان مجلس الأمن تبنى الخميس الماضي مشروع قرار بطلب من الولايات المتحدة يحدد للأطراف المتحاربة في دولة جنوب السودان مهلة تنتهي في 30 حزيران/يونيو لإنهاء الاقتتال أو مواجهة عقوبات محتملة.

جنوب السودان الذي انفصل عن السودان عبر استفتاء شعبي عام 2011، تدور فيه حرب أهلية منذ 2013 بين القوات الحكومية وقوات المعارضة اتخذت بُعدا قبليا، وخلفت قرابة 10 آلاف قتيل، وملايين المشردين، ولم يفلح اتفاق 2015 في إنهائها.

تعليقات