صحة

حالة اشتباه بفيروس إيبولا في السويد

الجمعة 2019.1.4 06:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 187قراءة
  • 0 تعليق
حالة اشتباه بفيروس "إيبولا" في السويد - أرشيفية

حالة اشتباه بفيروس "إيبولا" في السويد - أرشيفية

أعلنت السلطات السويدية، الجمعة، أن شخصاً يعالج في مستشفى أوبسالا الجامعي في السويد بعد الاشتباه في إصابته بالإيبولا.

ودخل المريض في البداية مستشفى إينكوبينج قبل نقله إلى أوبسالا.

 وذكرت السلطات أن قسم الطوارئ في إينكوبينج أُغلق ويجري فحص العاملين الذين تعاملوا مع المريض.

وإيبولا مرض تبدأ أعراضه عادة بين يومين و3 أسابيع بعد الإصابة بالفيروس مع الحمى، التهاب الحلق، آلام في العضلات، والصداع. ثم قيء وإسهال وطفح، عادة ما تحدث جنبا إلى جنب مع انخفاض وظائف الكبد والكلى، الأمر الذي يتطور لدى بعض الناس إلى النزف داخليا وخارجيا.

وينتشر الفيروس عن طريق الاتصال المباشر مع السوائل في الجسم، مثل الدم، في الشخص المصاب أو الحيوانات الأخرى. 

ويتسبب المرض في موت أكثر من نصف المصابين به.


تعليقات