سياسة

المفوض الأممي لحقوق الإنسان يحذر من "كارثة" في درعا

الجمعة 2018.6.29 03:23 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 264قراءة
  • 0 تعليق
عناصر من داعش في سوريا - أرشيفية

عناصر من داعش في سوريا - أرشيفية

قال مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين، اليوم الجمعة، إن المدنيين في محافظة درعا بجنوب غرب سوريا ربما يتعرضون للحصار والقصف على غرار ما حدث في معركة الغوطة الشرقية، محذرا من وقوع "كارثة" إنسانية.

 وذكر الأمير زيد، في بيان، أن مكتبه لديه تقارير عن أن مقاتلي تنظيم "داعش" الذين يحاولون السيطرة على منطقة "حوض اليرموك" في محافظة درعا "لا يسمحون للمدنيين بمغادرة المناطق الخاضعة لسيطرتهم".

 وأضاف أن بعض نقاط التفتيش التابعة للقوات الحكومية تتقاضى مئات الدولارات من المدنيين لتسمح لهم بالمرور، وناشد جميع الأطراف توفير ممر آمن لمن يرغبون في النزوح.


تعليقات