سياسة

مقتل 58 من قوات الأسد في هجمات لداعش وسط سوريا

الجمعة 2017.9.29 11:02 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 620قراءة
  • 0 تعليق
قوات النظام السوري-أرشيفية

قوات النظام السوري-أرشيفية

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، صباح اليوم الجمعة، بمقتل 58 جنديا من قوات نظام الرئيس بشار الأسد، في هجمات شنها عناصر تنظيم داعش الإرهابي، وسط البلاد.

وذكر المرصد أن القتلى في صفوف القوات النظامية، سقطوا في هجمات "مباغتة" نفذها عناصر التنظيم الإرهابي، عند حواجز، خصوصا في محافظة حمص بوسط سوريا.

وبيّن أن الهجمات الأولى استهدفت "حواجز ومناطق تسيطر عليها قوات النظام من منطقة الشولا" القريبة من مدينة دير الزور بشرق سوريا.

وتشهد هذه المنطقة حملتين؛ واحدة يشنها الجيش السوري بدعم من روسيا، والثانية قوات سوريا الديمقراطية، والتحالف العربي الكردي المدعوم من واشنطن، لطرد التنظيم الإرهابي.

ولفت المرصد الحقوقي إلى أن التنظيم شن بعد ذلك سلسلة هجمات على حواجز على طول الطريق السريع من الشولا إلى جنوب السخنة.

وقال إن داعش تبنى الهجمات، في بيان تداولته حسابات تابعة  له على الإنترنت.

وتزامنت الهجمات مع تسجيل صوتي بثه تنظيم داعش، ونسبه لزعيمه أبوبكر البغدادي.

تعليقات