اقتصاد

مصر.. الدولار يتراجع أمام الجنيه في ختام تعاملات الأسبوع

السبت 2017.8.26 03:46 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 2772قراءة
  • 0 تعليق
الجنيه مقابل الدولار

الجنيه مقابل الدولار

أدى هدوء طلبات الشراء على الدولار في مصر إلى خفض سعره أمام الجنيه في نهاية تعاملات الأسبوع الفائت في البنوك الحكومية والخاصة.

واستقر متوسط سعر الدولار طوال أيام الأسبوع عند 17.72 جنيه للبيع في البنك الأهلي المصري وبنك مصر، و 17.82 جنيه للشراء، قبل أن يسجل انخفاضا بنهاية تعاملات الخميس ليستقر عند 17.7، و17.8 جنيه للبيع والشراء على التوالي.

وفي مصرف أبوظبي الإسلامي الذي غالبا ما يعرض أعلى سعر بلغ الدولار للشراء 17.68 جنيه مقابل 17.72 جنيه قبل نهاية الأسبوع، وللبيع بلغ 17.87 جنيه مقابل 17.82 جنيه للبيع.

وأدت وفرة احتياطي مصر من النقد الأجنبي التي بلغت 36.036 مليار دولار بنهاية يوليو/تموز الماضي إلى استقرار سوق الصرف.

وتحسنت على نحو كبير السيولة الدولارية في مصر منذ تحرير سعر الصرف نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقال الرئيس التنفيذي لبنك بلوم مصر إن قرارات السياسة النقدية التي اتخذتها مصر في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بتحرير سعر صرف الجنيه أدت إلى تحسين الأوضاع في القطاع المصرفي، لكنها أضعفت الطلب على القروض الاستهلاكية.

وتابع أن البنك انتقل "من وضعٍ كانت فيه التزامات تمويل التجارة على قائمة الانتظار إلى وضع يغطي فيه الآن جميع الطلبات التي ترد إليه، والأهم أن الإقراض بين البنوك يعمل وبشكل جيد".

وفقد الجنيه المصري نصف قيمته وقفز معدل التضخم منذ تعويم العملة في نوفمبر إلى مستويات كبيرة.

وكان بنك الاستثمار بلتون المالية القابضة أحد أكبر بنوك الاستثمار في المنطقة قد توقع مزيدا من تراجع الدولار أمام الجنيه المصري، متوقعا أن يصل إلى ما بين 16.6 جنيه و17.1 جنيه خلال الفترة القليلة المقبلة، بدعم زيادة التدفقات الدولارية.

وأضاف التقرير "من المتوقع أن يشهد الجنيه إعادة تقييم قوي في ظل الحفاظ على مستويات السيولة الجيدة للعملة الأجنبية داخل الجهاز المصرفي على خلفية عدد من التطورات الإيجابية".

تعليقات