مجتمع

تحذير.. تخلص من ملابسك الداخلية كل عام

الإثنين 2017.11.13 05:23 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1201قراءة
  • 0 تعليق
خبراء ينصحون بالتخلص من الملابس الداخلية مرة سنويا

خبراء ينصحون بالتخلص من الملابس الداخلية مرة سنويا

ينبغي التخلص من الملابس الداخلية واستبدالها بأخرى جديدة مرة كل عام، لأسباب صحية، حسب خبراء.

وفي تقرير نشرته صحيفة "ديلي تليجراف" البريطانية، قالت إن عدم القيام بذلك يسمح بتكاثر بكتيريا مثل الإيكولاي وعث الغبار، ما قد يتسبب في مشكلات صحية تبدأ من التهابات المسالك البولية وتصل إلى القلاع والحساسية.

كما أشارت الصحيفة إلى أنه ينبغي الحرص على غسل الملابس الداخلية بماء ساخن بصفة منتظمة خلال فترة استخدامه على ألا تزيد عن عام.

وحسب الخبراء، بالرغم من غسل الملابس الداخلية باستمرار بعد كل استخدام واعتقاد معظم الأشخاص أنها عادت نظيفة، إلا أنها تحتوي على ما يصل إلى 10 آلاف نوع من البكتيريا الحية حتى بعد غسلها.

وفي أحد الفحوصات التي أجرتها إحدى شركات المنظفات الرائدة في المملكة المتحدة، اكتشف الباحثون حوالي مليون بكتيريا في ملعقتين فقط من ماء الغسالة المستخدم لغسل الملابس الداخلية.

ويحتوي ما يعادل 90% من مناشف الشاي المتسخة على بكتيريا الإيكولاي التي توجد في البراز البشري، وهو ما يفترض الباحثون وجوده أيضا في الملابس الداخلية النظيفة.

ويوصي الخبراء بضرورة تغيير الملابس الداخلية يوميا، وملابس النوم بعد 3 مرات من ارتدائها، وفراش السرير مرة في الأسبوع، ثم غسلها على درجة حرارة مرتفعة. أما الوسائد فتحتاج إلى غسلها مرة خلال 3 إلى 6 شهور، والأغطية مرتين في العام.

ويوضح الخبراء أننا نرتدي البيجاما عادة أثناء الليل قبل النوم، ونحن نتخلص من خلايا الجلد الميت في هذا الوقت من اليوم، ما يجعل البيجاما ممتلئة بالكائنات الدقيقة وبسرعة فائقة.

هذا بالإضافة إلى قضائنا ثلث حياتنا تقريبا على الأسرّة، وبالرغم من عدم ارتداء المفارش، فهذا لا يعني أنها لا تحتاج إلى غسيل بصفة أسبوعية حيث تتراكم الجراثيم والعرق والخلايا الميتة عليها يوما بعد يوم.

كل هذه العادات السيئة تساعد على تكاثر البكتيريا، ومن ثم الإصابة بالأمراض. ويوصي الخبراء بتنظيف غسالة الملابس نفسها كل فترة للتأكد من حصول الملابس التي تغسل فيها على أفضل نظافة من الداخل والخارج.

لكن وجدت دراسة حديثة في بريطانيا أن رجلا من أصل أربعة رجال يرتدي سرواله التحتي لمدة يومين قبل أن يغيرها من أجل الغسيل، فيما ترتدي السيدات الملابس الليلية ذاتها لمدة أسبوعين.

كما توصل مسح أجرته Mulberry’s Garment Care الأمريكية هذا العام، إلى أن 18% من الرجال و10.5% من النساء لا يغسلون ملابسهم الداخلية على الإطلاق.

بينما وجد أن الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و24 عاما كانوا الأكثر اهتماما بنظافة ملابسهم التحتية.

كما أن 17% من الرجال و7% من السيدات قالوا إنهم لا يغسلون مفارش أسرة الضيوف قبل أو بعد استقبالهم. فيما أفاد 7% من الرجال أنهم يغسلون مفارشهم مرة واحدة خلال الأشهر الستة الماضية، مقابل 3% من السيدات.

فيما قالت 43% من السيدات إنهن يغسلن المفارش أسبوعيا، مقابل 31.6% من الرجال.

تعليقات