اقتصاد

بدء اجتماعات الربط الكهربائي بين مصر والسودان

الثلاثاء 2018.4.24 04:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 622قراءة
  • 0 تعليق
بحث الربط الكهربي بين مصر والسودان

بحث الربط الكهربي بين مصر والسودان

بدأت في الخرطوم الأربعاء الاجتماعات الفنية المشتركة بين مصر والسودان لوضع خطة لتنفيذ الربط الكهربائي المشترك في مستوى الـ220 كيلو فولت.  

وأشار موسى أبو القاسم وكيل وزارة الكهرباء السودانية إلى جاهزية الدراسات المتصلة بالجوانب الفنية لمسار الخط الناقل بين البلدين.

وتوقع وفقا لوكالة الأنباء السودانية الرسمية اكتمال الربط في غضون 4 أشهر من الآن.

ونوه بأن الاجتماع بحث الجداول الزمنية للمراحل التنفيذية وتبادل الخبرات في مجال الطاقة المتجددة وتطوير البنية التحتية للكهرباء بين السودان ومصر لاستيعاب أكبر سعات كهربائية ممكنة.

من جانبه أشار أسامة عسران نائب وزير الكهرباء المصري والطاقة المتجددة إلى أهمية الربط الكهربائي بين البلدين في ظل زيادة الطلب على الطاقة.

وشدد عسران على ضرورة وأهمية التحسين المستمر لمنظومة الكهرباء من خلال رفع وكفاءة توزيع واستخدام الطاقة بكل صورها لجهة تكلفتها مقارنة بأنواع التوليد الأخرى المستهلكة للوقود والمسببة للاحتباس الحراري.

كان جمال عبد الرحيم، رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء، قد صرح بأن مشروع الربط الكهربائي مع السودان يهدف لتوفير احتياجات الشعب السوداني في المقام الأول وسيتم تحديد قدرة الخط بناء على احتياجات السودان، لافتا إلى أن مصر ليست في حاجة إلى تبادل قدرات في ظل وجود احتياطي بالشبكة يفوق احتياجات الشعب المصري.

وأشار عبد الرحيم إلى أن التكلفة الاستثمارية المتوقعة لمشروع الربط الكهربائي مع السودان تبلغ نحو 56 مليون دولار.

تعليقات