رياضة

توتي: الاعتزال دمّر حياتي

السبت 2018.2.3 08:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 173قراءة
  • 0 تعليق
فرانشيسكو توتي قائد روما

فرانشيسكو توتي

يرى فرانشيسكو توتي أسطورة الكرة الإيطالية وقائد روما السابق أن حياته دُمّرت بعد اعتزاله لعب كرة القدم نهاية الموسم الماضي.

توتي: محمد صلاح من أفضل اللاعبين في العالم

وقال توتي في تصريحات تلفزيونية: "عندما تقرر إنهاء مسيرتك، فإنك تدمر نفسيا ولا تستطيع التعامل مع هذا الأمر، فعندما تلعب لنفس النادي لمدة 25 عاما وتأتي لحظة الرحيل، فإن الأمر يكون صعبا للغاية لكني سعيد بكل ما حققته طوال السنوات الماضية. 

وأضاف: "أهم الكلمات التي وجدتها بعد الاعتزال جاءت من عائلتي، وكانت مؤثرة للغاية، لقد لعبت دائما داخل الملعب بطريقة مثيرة للجماهير ولشخصيتي وقدمت أفضل ما لدي لإسعادهم".

توتي يختار مرشحه للفوز بالكالتشيو بعد روما

وأتم: "أنا لاعب لروما ومن نفس المدينة وتمثيل هذا الفريق لكل هذه السنوات مسؤولية كبيرة، وسعيد أن الجماهير تقدر ما فعلته دائما". 

يذكر أن فرانشيسكو توتي (40 عاما) يلعب مع الفريق الأول بروما منذ 1993 حتى اعتزاله بنهاية الموسم الماضي، وحصل على منصب إداري في النادي بمجرد اعتزاله.


تعليقات