سياسة

ترامب: لم أذكر إسرائيل في محادثاتي مع الروس

الإثنين 2017.5.22 08:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 786قراءة
  • 0 تعليق
ترامب قبيل اجتماعه مع نتنياهو

ترامب قبيل اجتماعه مع نتنياهو

قال الرئيس الإمريكي دونالد ترامب، الإثنين، إنه لم يذكر أبدا إسرائيل خلال لقاءات جمعته بمسؤولين روس، وذلك بعد تقارير أفادت بأنه قام خلال تلك الاجتماعات بتمرير معلومات استخباراتية خطيرة.

وقال ترامب، في دردشة صحفية سبقت اجتماعه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: "لم أذكر أبدا كلمة أو اسم إسرائيل. لم يذكر هذا أبدا خلال تلك المحادثة".

وأضاف "جميعهم يقولون إنني قمت بذلك لم أذكر كلمة إسرائيل".

وكانت صحيفة "واشنطن بوست" كشفت الأسبوع الماضي أن ترامب وخلال لقاء عقده في الآونة الأخيرة في المكتب البيضاوي مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف تطرق إلى معلومات استخباراتية تتعلق بعملية ضد تنظيم داعش الإرهابي يجري إعدادها. وهذه المعلومات وصلت لواشنطن عبر شريك للولايات المتحدة من دون إعطاء الإذن بتقاسمها مع موسكو.

وتتعلق هذه المعلومات بتهديد بتفجير يخطط له تنظيم داعش حصلت عليها واشنطن من الاستخبارات الإسرائيلية.

ونقلت نيويورك تايمز، الثلاثاء، أن إسرائيل قدمت قسما من هذه المعلومات، نقلا عن مصدرين أمريكيين رفضا كشف هويتهما.

وتخيم على رحلة ترامب ارتدادات الزلزال السياسي الذي أحدثه في واشنطن بإقالته مدير "إف بي آي" فضلا عن التحقيق بوجود صلات بين أعضاء من فريقه وروسيا.

كذلك، تلقي الأنباء عن نقل ترامب معلومات استخباراتية حساسة مصدرها إسرائيل إلى مسؤولين روس، بظلالها على الزيارة.

وسعى المسؤولون الإسرائيليون إلى احتواء تداعيات هذه القضية والتزموا الصمت.

من جهته، أكد نتنياهو، الإثنين، أمام الصحفيين، أن "التعاون الاستخباراتي رائع" بين البلدين موضحا أنه "لم يكن يوما أفضل" من الآن.

تعليقات