سياسة

نجل ترامب يواجه اتهامات بعرقلة سير العدالة

الإثنين 2019.3.4 03:17 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 171قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونجله الأكبر ترامب جونيور

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونجله الأكبر ترامب جونيور

أعلن جيري نادلر رئيس اللجنة القضائية في مجلس النواب الأمريكي، الأحد، أن المجلس سيطلب من الابن البكر لدونالد ترامب وأحد شركائه وثائق في إطار التحقيق في اتّهامات ضد الرئيس الأمريكي بعرقلة سير العدالة ومخالفات أخرى.

 وقال رئيس اللجنة لشبكة "إيه بي سي" الأمريكية: إن اسمي دونالد ترامب جونيور وآلن فيسلبرج الوكيلين الحصريين لمنظمة ترامب يردان ضمن لائحة تضم 60 شخصا ومنظمة يستهدفهم التحقيق.. مضيفا أن الطلبات ستوجه الاثنين "لبدء التحقيقات" في قضية "عرقلة سير العدالة والفساد واستغلال السلطة". 

 وينظر المحقق الأمريكي الخاص روبرت مولر في احتمال حصول تواطؤ بين حملة ترامب الانتخابية وروسيا لترجيح كفة الملياردير الأمريكي في انتخابات 2016، وفي احتمال عرقلة سير التحقيق.

 ويعتبر مراقبون كثر أن الخطر القضائي الأبرز الذي يواجه الرئيس الأمريكي يكمن في تحقيقات فيدرالية وعلى مستوى الولايات في مصادر تمويله وإدارة أعماله ومنظمته الخيرية.

وردّ ترامب عبر تويتر معتبرا أن "المضايقة السياسية" على مدى سنتين منذ توليه الرئاسة لم تثبت إلا خرق الديمقراطيين للقانون.. وتابع ترامب: "أنا رجل بريء يتعرّض للاضطهاد من قبل أشخاص سيئين وفاسدين في حملة اضطهاد مخالفة للقانون وما كان يجب أن يسمح لها بالانطلاق".

 وقال نادلر إنه من "الواضح جدا" أن ترامب عرقل سير العدالة بوصفه تكرارا تحقيق مولر بـ"حملة اضطهاد"، وبمحاولته وقف تحقيق بحق مستشاره للأمن القومي مايك فلين الذي اعترف لاحقا بالكذب على مكتب التحقيقات الفيدرالية حول تواصله مع روس.

تعليقات