سياسة

ترامب يجدد التزامه بمنع إيران من امتلاك سلاح نووي

الأحد 2018.5.6 05:19 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 972قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - رويترز

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - رويترز

أكد البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحدث مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، أمس السبت، بشأن قضايا شملت الاتفاق النووي الإيراني قبل أسبوع من قرار واشنطن بشأن ما إذا كانت ستنسحب من الاتفاق. 

وقال البيت الأبيض في بيان إن ترامب خلال المكالمة الهاتفية مع ماي "أكد التزامه بضمان عدم حصول إيران مطلقا على سلاح نووي".

ومن المقرر أن يتخذ ترامب قرارا بحلول 12 مايو/ أيار بشأن ما إذا كان سينسحب من الاتفاق النووي الإيراني الموقع عام 2015 الذي وافقت بموجبه طهران على تقييد برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات، أم لا.

ومع ذلك قد يجد ترامب سبيلا للبقاء في الاتفاق المبرم بين إيران والقوى العالمية الست الكبرى (بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة).


فى الوقت نفسه، أشار البيت الأبيض إلى أن ترامب وماي تحدثا أيضا عن الأزمة النووية في كوريا الشمالية، وذلك في ظل اقتراب موعد القمة المرتقبة ما بين الرئيس الأمريكي والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون.

يأتى هذا في الوقت الذي من المقرر أن  يبدأ فيه وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، اليوم الأحد، زيارة تستمر يومين لواشنطن يناقش خلالها ملفات إيران وسوريا وكوريا الشمالية، حسب ما أعلن مكتبه. 

ويلتقي جونسون نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، ومستشار الأمن القومي جون بولتون، إلى جانب مسؤولي السياسة الخارجية في الكونجرس.

وقال جونسون: إن "بريطانيا والولايات المتحدة متفقتان فيما يتعلق بكثير من مسائل السياسة الخارجية في العالم".

وأضاف أن "واشنطن ولندن والشركاء الأوروبيون متحدون أيضًا في جهود معالجة هذا النوع من سلوك إيران الذي يجعل منطقة الشرق الأوسط أقل أمانًا، بما يشمل أنشطتها على الإنترنت ودعمها لمليشيات مثل حزب الله وبرنامجها الصاروخي الخطير".

تعليقات