رياضة

لعنة الإصابات تلاحق نجوم تونس

الإثنين 2019.4.8 07:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 190قراءة
  • 0 تعليق
يوسف المساكني

يوسف المساكني

طالت الإصابات عددا كبيرا من نجوم منتخب تونس خلال الفترة الأخيرة، وهو ما أثار مخاوف الجماهير، قبل أسابيع قليلة من انطلاق منافسات كأس أمم أفريقيا 2019 التي ستحتضنها مصر انطلاقا من شهر يونيو/حزيران المقبل.

وكان نعيم السليتي، مهاجم ديجون الفرنسي، تعرض لإصابة على مستوى العضلية الخلفية خلال المواجهة الودية أمام الجزائر، وهو ما منعه من المشاركة في المباراتين الأخيرتين لفريقه في الدوري الفرنسي.

من جهته، تعرض محمد أمين بن عمر، لاعب الوسط المدافع للنجم الساحلي، لإصابة عضلية أيضا خلال المباراة الأخيرة لفريقه أمام الهلال السوداني، لحساب ذهاب ربع نهائي الكونفدرالية الأفريقية.

واضطر يوسف المساكني، نجم أوبن البلجيكي، لعدم إكمال المباراة التي جمعت فريقه (الأحد) بشارلروا، بسبب إصابة جديدة في الركبة، وسط مخاوف كبيرة من تجدد إصابة الرباط الصليبي التي أبعدته عن الملاعب لفترة 8 أشهر خلال السنة الماضية.

كما تعرض فاروق بن مصطفى، حارس الشباب السعودي، في وقت سابق لتمزق في الرباط الجانبي لركبته سيبعده عن الملاعب لفترة 4 أسابيع على الأقل.

وتبدي الجماهير التونسية مخاوفها من تجدد لعنة الإصابات، خاصة أن فترة نهاية الموسم ستشهد عددا كبيرا من المباريات المهمة، خاصة للاعبين الدوليين الذين ينشطون مع الأندية المحلية.

تعليقات