سياسة

تعتيم من التلفزيون التركي على تجمعات المعارضة

الأحد 2018.6.24 01:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 152قراءة
  • 0 تعليق
أردوغان ومحرم إنجه

أردوغان ومحرم إنجه

فتحت مراكز الاقتراع في تركيا أبوابها، اليوم الأحد، أمام الناخبين؛ للمشاركة في انتخابات رئاسية وبرلمانية تجري للمرة الأولى معا، في تصويت يحدد المصير السياسي للرئيس رجب طيب أردوغان وحزبه العدالة والتنمية.

وحسبما ذكرت صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية، فإن التلفزيون التركي اتخذ إجراءات للتعتيم بشكل كامل على الوقفات الاحتجاجية المنددة بما ينتظر تركيا في حالة إعادة انتخاب أردوغان.

وأفادت الصحيفة البريطانية بأن تجمعات ضخمة بأنقرة منعت من التغطية الإعلامية بأوامر من القيادة التركية، كان من بينها تجمع بقيادة المعارض التركي والمرشح للرئاسة  "محرم إنجه"، القيادي بحزب الشعب الجمهوري بتركيا.


وبدأت عملية التعتيم من التلفزيون التركي، أمس الإثنين، حين بدأ إنجه بمخاطبة أنصاره بأنقرة، وأبلغ عقب انتهاء مؤتمره الحاشد بأن التلفزيون الرسمي لم يبث الفعالية، بجانب تجاهله للعديد من التجمعات الأخرى المعارضة لإعادة انتخاب أردوغان.

يذكر أن أردوغان ينوي تغيير نظام الحكم بتركيا في حالة إعادة انتخابه، من نظام برلماني إلى آخر رئاسي.

تعليقات