سياسة

نظام أردوغان يواصل قمع المعارضة.. اعتقال 4 قياديين بحزب دميرطاش

الجمعة 2018.11.30 08:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 325قراءة
  • 0 تعليق
قوات الأمن التركية أمام المحكمة - أرشيفية

قوات الأمن التركية أمام المحكمة - أرشيفية

قرّرت محكمة تركية، اليوم الجمعة، اعتقال 4 قياديين من حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، بعد رفض القضاء طلباً بإخلاء سبيل زعيمه السابق صلاح الدين دميرطاش، ضمن سلسلة من المضايقات التي يمارسها نظام أردوغان على المعارضين. 

وأفاد الموقع الإلكتروني لصحيفة "جمهوريت"، بأن قوات الأمن التركية في ولاية إزمير غربي البلاد أوقفت، بناء على طلب من الادعاء العام، 8 أعضاء وقيادات في الحزب قبل 4 أيام.

وبعد إجراء التحقيقات أحالت النيابة العامة الموقوفين إلى المحكمة، التي قرّرت اعتقال 4 منهم وإطلاق سراح البقية، شريطة وضعهم تحت المراقبة القضائية.

وتندرج  الخطوة ضمن المضايقات التي تمارسها السلطات التركية ضدّ حزب الشعوب الديمقراطي وأعضائه ومنتسبيه، بدعوى مكافحة الإرهاب.

وطالت  الاعتقالات كبار قادة الحزب، وأبرزهم رئيسه السابق صلاح الدين دميرطاش، المحبوس منذ عام 2016.

ورفضت محكمة تركية، اليوم الجمعة، طلباً بإخلاء سبيل المرشح الرئاسي السابق والرئيس السابق لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي صلاح الدين دميرطاش.

وذكرت صحف ومواقع إخبارية تركية أن المحكمة اتخذت القرار، رغم مطالبة محكمة حقوق الإنسان الأوروبية للسلطات التركية بإطلاق سراح دميرطاش.

وتفصيلا، رفضت محكمة الجنايات الـ19 بالعاصمة أنقرة طلبا تقدم به محامي دميرطاش بغية إطلاق سراحه، استنادا لمطلب المحكمة الأروربية، الصادر في 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.


تعليقات