سياسة

محكمة تركية ترفض مجددا الإفراج عن القس الأمريكي

الجمعة 2018.8.17 05:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 590قراءة
  • 0 تعليق
القس الأمريكي أندرو برانسون

القس الأمريكي أندرو برانسون

رفض القضاء التركي، اليوم الجمعة، التماساً آخر للإفراج عن القس الأمريكي أندرو برانسون الذي أثار احتجازه ثم وضعه قيد الإقامة الجبرية أزمة بين تركيا والولايات المتحدة.

وقال محاميه جيم هالافورت، في تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية، إن المحكمة قضت ببقاء برانسون قيد الإقامة الجبرية، وأضاف أنه سيستأنف على القرار بعد 15 يوماً.

وباتت قضية برانسون محور أزمة دبلوماسية بين أنقرة وواشنطن تسببت في انهيار قيمة الليرة التركية.

وخسرت الليرة نحو 40 في المئة من قيمتها هذا العام لتصل إلى 6.21 ليرة للدولار بعد الأنباء مقابل نحو 6.04 قبلها.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، إن الولايات المتحدة "لن تدفع شيئا" لتركيا من أجل إطلاق سراح القس الأمريكي أندرو برانسون الذي وصفه بأنه "رهينة وطني عظيم".

وأضاف على تويتر: "لن ندفع شيئا من أجل إطلاق سراح رجل بريء، لكننا سنخنق تركيا".

وتوعد وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين، الخميس، بأن تفرض الولايات المتحدة مزيدا من العقوبات على تركيا إذا لم يتم الإفراج سريعا عن القس أندرو برانسون.

واعتقلت السلطات التركية برانسون المنحدر من كارولاينا الشمالية في أكتوبر/تشرين الأول 2016، بتهمة التجسس وممارسة أنشطة "إرهابية" وهو حاليا قيد الإقامة الجبرية.

وضاعف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الرسوم الجمركية على واردات الألومنيوم والصلب التركية، الأسبوع الماضي؛ ما أسهم في تراجع حاد في سعر العملة التركية (الليرة).

وأعلن البيت الأبيض أن تركيا وتحديدا رئيسها رجب طيب أردوغان تعاملا مع قضية القس الأمريكي المحتجز في أنقرة أندرو برانسون بشكل سيئ وغير عادل.


تعليقات