سياسة

تركيا ترفض مجددا الإفراج عن القس الأمريكي

الأربعاء 2018.8.15 12:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 397قراءة
  • 0 تعليق
القس الأمريكي آندرو برانسون

القس الأمريكي آندرو برانسون

رفضت تركيا مجددا الإفراج عن القس الأمريكي، آندرو برانسون، الذي دعت واشنطن إلى إطلاق سراحه، متوعدة بفرض مزيد من العقوبات على أنقرة حال عدم تنفيذ ذلك.

وأفادت وسائل إعلام محلية في تركيا، الأربعاء، بأن محكمة مدينة إزمير رفضت طلب الإفراج عن برانسون، مؤكدة أنه سيبقى قيد الإقامة الجبرية، حسبما أفاد التلفزيون الرسمي للبلاد.

وحسب وكالة أنباء رويترز، فقد قال محامي القس الأمريكي إن المحكمة رفضت التماسا من موكله لإطلاق سراحه ورفع حظر السفر المفروض عليه، لكن محكمة أعلى درجة لم تصدر قرارها بعد بشأن الالتماس.

المحامي إسماعيل جيم هالافورت قال لوكالة رويترز إن المحاكم تحتاج عادة من 3 إلى 7 أيام لإصدار الحكم في الالتماس، لكن حكما في هذه القضية قد يصدر أسرع من ذلك.

وكان مسؤول في البيت الأبيض قد قال، الثلاثاء، إن الولايات المتحدة تحذر تركيا بأنها ستفرض عليها المزيد من العقوبات الاقتصادية إذا رفضت إطلاق سراح القس برانسون.


وجاءت الرسالة التحذيرية بعد يوم من اجتماع جون بولتون، مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض، سرا مع السفير التركي سردار كيليج، بشأن قضية القس الإنجيلي أندرو برانسون، حذر خلاله السفير من أن الولايات المتحدة لن تقدم أي تنازلات.

وضاعف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الرسوم الجمركية على واردات الألومنيوم والصلب التركية، الأسبوع الماضي؛ ما أسهم في تراجع حاد في سعر العملة التركية (الليرة).

يشار إلى أن القس برانسون متهم بدعم محاولة انقلاب ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل نحو عامين، وهو الأمر الذي نفاه خلال محاكمته.

وينتهز أردوغان الأمر لمبادلة القس الأمريكي برجل الدين التركي، فتح الله كولن، المقيم في الولايات المتحدة؛ إذ يتهمه الرئيس التركي بتدبير محاولة الانقلاب عليه في يوليو/تموز 2016.

فتح الله كولن

تعليقات