مجتمع

أبرز مشاريع الهلال الأحمر الإماراتي في مصر خلال 2018

الأربعاء 2018.12.26 10:55 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 111قراءة
  • 0 تعليق
شعار الهلال الأحمر الإماراتي

شعار الهلال الأحمر الإماراتي

تكرس الإمارات صدارتها العالمية كأكبر دولة مانحة للمساعدات الإنسانية التنموية، والتي شملت 147 بلدا في عام 2018، كما نجحت في تأسيس نهج جديد قائم على استبدال عمليات الإغاثة النمطية إلى تنفيذ مشروعات تنموية تصب في مصلحة شعوب الدول المستفيدة، كبناء المساكن والمستشفيات، وشق الطرق، وبناء محطات الكهرباء وحفر الآبار، ما وفَّر استدامة الموارد الأساسية، والمساهمة في تحسين الظروف المعيشية في الدول المستهدفة، حيث حظيت تلك الجهود باحترام وتقدير الجميع في المحافل الدولية كافة.


كما حددت القيادة الإماراتية الرشيدة نهجا واضحا يقوم على عدم ربط المساعدات الإنسانية التي تقدمها بالتوجهات السياسية للدول المستفيدة بها، بل تراعي في المقام الأول الجانب الإنساني الذي يتمثل في احتياجات الشعوب.

وتحت شعار "العناية بالحياة"، يستكمل الهلال الأحمر الإماراتي المسار الذي حدده المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان من عطاء ومحبه وتسامح، وتحت قيادة رشيدة من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، ليزداد النهج الإنساني، والذي يُعدّ من الأهداف الأساسية لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي في جميع أنحاء العالم.

وفي السياق التالي، ترصد"العين الإخبارية" أبرز الأعمال الخيرية والمشاريع التي قدمتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي للأكثر احتياجا بمصر خلال عام 2018، والتي تشمل:


18 مايو/ أيار 2018

تدشين مشروع توزيع كرتونة رمضان، حيث تم توزيع أكثر من عشرات الآلاف من كرتونة رمضان في جميع محافظات مصر، وأيضا مشروع إفطار صائم، وعمل مائدة إفطار الصائمين في عدد كبير من محافظات مصر.

09 يوليو/ تموز 2018

وقعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتى عقد توريد وتركيب وتشغيل أجهزة "غسيل كلى" لعدد من المستشفيات في محافظات مصر، وذلك لتقديم الخدمات الطبية للجميع، والتقليل من قائمة انتظار المرضى والتخفيف عنهم.

1 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018

وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي عددا من الحقائب، ومجموعة من الأدوات المدرسية، على عدد من الطلبة المصريين الأيتام والأكثر احتياجا، ضمن مشروع مبادرات زايد الخير للمكفولين الأيتام.

15 ديسمبر/ كانون الأول 2018

تكفل الهلال الأحمر الإماراتي بنفقات علاج 73 جريحا يمنيا بأحد مستشفيات القاهرة، وذلك في إطار بروتوكول تعاون بين الحكومة الإماراتية متمثلة في الهلال الأحمر الإماراتي ومستشفى السعودي الألماني بالقاهرة.

تعليقات