سياسة

مسؤول أممي يدعو للدفاع عن الأقلية المسلمة في ميانمار

الثلاثاء 2018.5.8 04:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 249قراءة
  • 0 تعليق
البروفيسور فيرناند دو فاريين

البروفيسور فيرناند دو فاريين

دعا البروفيسور فيرناند دو فاريين، المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بقضايا الأقليات، إلى الدفاع عن حقوق الإنسان والأقلية المسلمة في ميانمار، مخاطبا قادة العالم الإسلامي وجميع الحكومات والمؤسسات والمنظمات للمشاركة في تلك الجهود.

أضاف في كلمته بالجلسة الرئيسية للمؤتمر العالمي للمجتمعات المسلمة الذي تستضيفه العاصمة الإماراتية أبوظبي يومي 8 و 9 مايو 2018، أن الأقليات حول العالم هم أضعف شرائح المجتمع، وبسبب ذلك فإن حقوق الإنسان للأقليات ضرورية للغاية، ويجب الاعتراف بها والدفاع عنها عن طريق الأمم المتحدة والحكومات.

وتابع: "شرف وامتياز لي أن أكون معكم في أول مؤتمر عالمي للمجتمعات المسلمة"، مثمنا الدور المهم الذي قامت بها حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة باستضافتها لهذا المؤتمر.

وأشار إلى أن الكثير من الأقليات تواجه الكثير من التحديات والمشكلات حول العالم، ويتخذ التطرف عدة أشكال سواء كان مذابح أو تطرفا فكريا، لافتا إلى أن خطابات الكراهية والتحريض على العنف ضد الأقليات تزداد بصورة ملحوظة، وهذا يعود لمواقع التواصل الاجتماعي التي تحض على التطرف والعنف، لافتا إلى أن الحكومات ليس لديها أية أعذار في التسامح مع خطابات الكراهية والعنصرية.

وأوضح أن مستقبل الأقليات المسلمة يجب أن يكون مستقبلا عادلا يقوم على العدالة والاحترام، وحصولهم على كل حقوقهم التي نص عليها إعلان مراكش للأقليات المسلمة، وحماية الأقليات المسلمة حول العالم يعد جزءا أساسيا لحقوق الإنسان.


تعليقات