سياسة

فريق أممي لجمع أدلة على جرائم داعش في العراق

الخميس 2017.9.21 08:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 446قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري - رويترز

وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري - رويترز

وافق مجلس الأمن الدولي، الخميس، على إنشاء فريق تحقيق تابع للأمم المتحدة لجمع أدلة في العراق على أفعال تنظيم داعش الإرهابي التي ترقى إلى جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية أو إبادة جماعية. 

واعتمد المجلس المكون من 15 دولة بالإجماع مشروع قرار طرحته بريطانيا بعد مفاوضات استمرت شهورا مع العراق، حيث طلب وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري رسميا مساعدة دولية في رسالة إلى مجلس الأمن الشهر الماضي.

ويطلب القرار من الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو جوتيريس إنشاء فريق "لدعم الجهود المحلية" لمحاسبة الإرهابيين، واستخدام الأدلة التي يجمعها الفريق في مواقع أخرى مثل المحاكم الدولية.

وفي يونيو/حزيران من العام الماضي، قال خبراء من الأمم المتحدة إن داعش كان يمارس إبادة جماعية بحق الإيزيديين في سوريا والعراق للقضاء على هذه الأقلية الدينية من خلال القتل والرق الجنسي وجرائم أخرى.

تعليقات