اقتصاد

"اقتصادية أبوظبي" تتطلع لتعاون صناعي استراتيجي مع اليابان

السبت 2017.7.22 10:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 547قراءة
  • 0 تعليق
دائرة التنمية الاقتصادية

دائرة التنمية الاقتصادية

قدم مكتب تنمية الصناعة التابع لدائرة التنمية الاقتصادية مقترحاً لاستراتيجية محددة لتعزيز التعاون بين إمارة أبوظبي واليابان في القطاع الصناعي تعتمد على رؤية واضحة وأهداف وممكنات وعوامل مساعدة من خلال التركيز على مجالات صناعية ذات عائد اقتصادي مرتفع. 

جاء ذلك خلال مشاركته في الدورة الخامسة لمجلس أبوظبي-اليابان الاقتصادي التي اختتمت في العاصمة اليابانية طوكيو.

وأعرب سيف محمد الهاجري، رئيس الدائرة، في كلمة له خلال ترؤسه أعمال الدورة الخامسة لمجلس أبوظبي-اليابان الاقتصادي، عن شكره لجهود المجلس في تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين الجانبين.. مستعرضا ملخص علاقة التعاون في مختلف المجالات الاقتصادية بين البلدين.

وقال خليفة سالم المنصوري، وكيل دائرة التنمية الاقتصادية بالإنابة، إن هذه الاستراتيجية تنسجم مع طبيعة العلاقات المتطورة والوطيدة بين دولة الإمارات واليابان واتفاقيات التعاون المشترك بين الجانبين، حيث تستهدف استراتيجية التعاون في القطاع الصناعي عرض الفرص الاستثمارية للمستثمرين الصناعيين اليابانيين وتسهيل وتسريع إجراءات دخول هذه الاستثمارات لأبوظبي.

وأوضح أن الاستراتيجية المقترحة حددت آليات لرفع مستوى التعاون والتنسيق المشترك بين أبوظبي واليابان في مجال عمليات التصنيع من الناحية التكنولوجية والفنية، إضافة إلى نقل الخبرات والمعلومات للشباب الإماراتيين ومبادرات تمكينية تسهم بشكل كبير في رفع القيمة الاقتصادية والتكنولوجية المتوقعة للقطاع الصناعي في إمارة أبوظبي.

وأشار إلى أن الاستراتيجية تستند إلى عدد من المقومات التي تتمتع بها كل من اليابان وأبوظبي. موضحاً أن مميزات اليابان تكمن في الاعتماد على استخدام التكنولوجيا العالية في الصناعات الرئيسية وسياسات البحث العلمي المتطورة والناجحة بالقطاع الصناعي إضافة إلى ارتفاع المنافسة في قطاعات التصنيع.

وأضاف أنه وبالمقابل، فإن إمارة أبوظبي تتمتع بالعديد من المميزات التي من شأنها التأسيس لعلاقات وطيدة مع اليابان في القطاع الصناعي من أبرزها الاتجاه الحكومي لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر والتركيز على الصناعات التي لديها استخدام عالٍ للتكنولوجيا، إلى جانب وجود التنظيم المرن للقوى العاملة والتركيز على تطوير البحث والتطوير والموقع الجيوغرافي المتميز للإمارة من الاقتصادات والأسواق الناشئة.

بدوره، أكد المهندس أحمد هلال البلوشي، المدير العام بالإنابة لمكتب تنمية الصناعة التابع للدائرة أن تعزيز وتعميق الشراكة الاستراتيجية بين إمارة أبوظبي واليابان في القطاع الصناعي يرتكز حسب الاستراتيجية على مجالات التعاون في المعادن والبتروكيماويات ومعالجة الغذاء وتحلية المياه والمعدات الصناعية وصناعة أجزاء الطيران وصناعة السيارات والطاقة المتجددة.

تعليقات