تكنولوجيا

"هولولينز 2".. معارك الجيش الأمريكي بنظارات الواقع المعزز في 2028

الإثنين 2019.4.8 01:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 198قراءة
  • 0 تعليق
هولولينز 2 تستخدم في المعارك عام 2028

هولولينز 2 تستخدم في المعارك عام 2028

على الرغم من الانتقادات وحالة الرفض من موظفي الشركة أعلنت شركة مايكروسوفت Microsoft تعاقدها مع الجيش الأمريكي على صفقة تتولى خلالها الشركة مهمة إمداد الجيش بنظارات الواقع المعزز الأكثر تطورا هولولينز 2 "HoloLens 2".

وبحسب موقع engadget.com فإن الصفقة التي بلغت قيمتها بين الجانبين 479 مليون دولار أمريكي سوف تجعل نظارات الواقع المعزز هولولينز 2 "HoloLens 2" أحدث الوسائل التدريبية المتطورة للجنود لمحاكاة أجواء الحرب والمعارك باستخدام تقنية الواقع المعزز.


وتتميز نظارات الواقع المعزز هولولينز 2 "HoloLens 2" التي زود بها جنود الجيش الأمريكي بمستشعرات التصوير الحراري المتطورة منخفضة التوهج التي تتيح للجنود رؤية ليلية أكثر وضوحا ودقة حيث لا تتأثر كفاءتها بعكس التقنيات الموجودة حاليا بالدخان.


كما تعرض نظارات الواقع المعزز هولولينز 2 "HoloLens 2" مواقع أعضاء الفريق وتقدر المسافات بدقة وتمنح الجنود إحداثيات دقيقة لمواقع العدو والقوات الصديقة ومعرفة الاتجاهات بوضوح من خلال البوصلة الموجودة في النظارة.


من جانبه أكد وكيل وزارة الدفاع الأمريكية ريان مكارثي أن استخدام الجنود لتقنية الواقع المعزز في التدريبات وعملية محاكاة أجواء الحروب والمعارك أمر يرفع من القدرة والكفاءة القتالية الخاصة خاصة مع التوجه القوي لاستخدام نظارات الواقع المعزز بشكل فعلي على أرض المعارك الحقيقية مع بداية عام 2028.


وأوضح "مكارثي" أن هناك سلسلة من عمليات التطوير التي ستخضع لها نظارات الواقع المعزز هولولينز 2 "HoloLens 2" داخل مختبرات شركة مايكروسوفت Microsoft وذلك للتغلب على بعض المشاكل التي تواجه الجنود عند استخدام النظارات والتي من أهمها كبر حجمها بالمقارنة مع حجم خوذ الجنود.


وردا على تخوف القطاع المدني بما في ذلك موظفي شركة مايكروسوفت Microsoft أنفسهم من استخدام التكنولوجيا لقتل الأبرياء خلال الحروب والمعارك أشار "مكارثي" أن استخدام الجيش للتكنولوجيا داخل ساحات الحروب سوف يلعب دورا كبيرا في الحفاظ على أرواح الأبرياء وجنود الجيش الذين يخدمون العلم الأمريكي.

تعليقات