سياسة

واشنطن تعتزم نشر الجيش على الحدود مع المكسيك

الثلاثاء 2018.4.3 10:53 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 288قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء، أنه ينوي نشر الجيش الأمريكي على الحدود مع المكسيك، الأمر الذي سيشكل في رأيه "خطوة كبيرة".

وقال ترامب خلال اجتماعه بقادة دول البلطيق: "سنقوم بحماية حدودنا بواسطة جيشنا"، معتبرا أن سلفه باراك أوباما "قام بتغييرات أدت بكل بساطة إلى عدم وجود الحدود".

وأضاف ترامب للصحفيين في البيت الأبيض: "سوف ننجز الأمور عسكريا".

ووقع الرئيس الأمريكي قرارا تنفيذيا العام الماضي يوجه وزارة الأمن الداخلي لبدء العمل من أجل بناء جدار على الحدود مع المكسيك والتي يبلغ طولها 1900 ميل.

وقد جعل ترامب من التصدي للهجرة غير الشرعية على الحدود الجنوبية للبلاد، إحدى أولويات إدارته. وكرر في أواخر أغسطس/آب القول إن "الجدار ضروري للأمن. الجدار سيمنع القسم الأكبر من المخدرات من التفشي في بلادنا وتسميم شبابنا".

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، أوقف ترامب العمل ببرنامج داكا الذي أطلقه سلفه باراك أوباما، والذي سمح لـ690 ألفا دخلوا البلاد خلافا للقانون عندما كانوا أطفالا، بالعمل والدراسة بشكل قانوني مع حمايتهم من الترحيل.

وتعيد إدارة ترامب أيضا التفاوض على اتفاقية نافتا المطبقة منذ 1994 بين الولايات المتحدة وكندا والمكسيك، وقد هدد ترامب بالانسحاب منها. 

تعليقات