صحة

سرطان نادر ينتشر في ولايات أمريكية والأسباب غامضة

الأربعاء 2018.5.2 01:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 560قراءة
  • 0 تعليق
أصحاب الأعين الملونة أكثر عرضة للإصابة بالمرض

أصحاب الأعين الملونة أكثر عرضة للإصابة بالمرض

شهدت ولايتا ألاباما ونورث كارولاينا الأمريكيتان حادثا غريبا على مستوى الرعاية الصحية، بانتشار المرض السرطاني النادر المعروف باسم سرطان الجلد العيني بين عدد كبير من الأشخاص.

وحسب موقع "هيلث" نقلا عن شبكة أخبار "سي بي إس" الأمريكية، فإن المرض النادر أصاب 36 من خريجي جامعة أوبرن بولاية الاباما و18 شخصا من مدينة شارلوت بولاية نورث كارول، من دون التعرف على أسباب هذا الانتشار المفاجئ للمرض بين هذا العدد من الأشخاص.

وقال الموقع أن علماء بمعهد "سيدني كيميل" لأبحاث السرطان بجامعة توماس جيفرسون بولاية فيلاديلفيا، يعملون حاليا على إيجاد عامل مشترك بين هؤلاء الأشخاص قد يكون وراء إصابتهم بالمرض.

وذكر موقع "هيلث" عن مرض سرطان الجلد العيني، أن أسباب الإصابة به حتى الآن غير معلومة بين الأطباء حول العالم، وأن إصابة المريض به تكون عن طريق الصدفة على الأغلب.

ورغم ذلك تمكن العلماء من رصد الشريحة الأكثر تعرضا للإصابة بالمرض، وهم الأشخاص ذوو الأصول القوقازية وأصحاب الشعر الأشقر والأحمر، والأشخاص الذين يمتلكون أعينا ملونة.

بينما من النادر أن يصاب بهذا المرض أشخاص من ذوي البشرة السمراء او الآسيويون.

وعن أعراض المرض، ذكر الموقع أنه من دلائل الإصابة بسرطان الجلد العيني، مشاهدة وميض متقطع في البداية، وقد يستمر ذلك لمدة 10 أيام، وذلك بجانب تشويش الرؤية، وهو ما علم به الأطباء نقلا عن أقوال خريجي كلية أوبرن المصابين بالمرض.

وأضاف الموقع أن المريض قد ينتشر لأعضاء أخرى مثل المخ والكبد.

وعن أساليب الوقاية من المرض، قال موقع "هيلث" أنه بسبب عدم التعرف على أسباب المرض من الأساس فإنه من الصعب اقتراح أي طرق معينة للوقاية، غير أن العلماء الباحثين بهذا الشأن ينصحون بالتوجه لطبيب رمد عند الشعور بأي أعراض غير طبيعية، مع القيام بكشف سنوي على العين حتى وإن لم يكن هناك سبب يستدعي ذلك.

تعليقات