رياضة

الشرطة تبرىء فيدال من أزمة سانتياجو

الأربعاء 2017.8.30 01:52 صباحا بتوقيت ابوظبي
  • 132قراءة
  • 0 تعليق
أرتورو فيدال

أرتورو فيدال

قالت الشرطة التشيلية إن أرتورو فيدال لاعب وسط فريق بايرن ميونيخ الألماني ومنتخب تشيلي بريء من التهم التي أوردتها تقارير إعلامية بشأن تورطه في أزمة بأحد الفنادق في العاصمة التشيلية سانتياجو. 

فيدال يثير أزمة في تشيلي

وقال خوان باوزيا عقيد بالشرطة التشيلي والذي كان موجوداً في مقر الفندق، في تصريحات نقلتها شبكة "سي إن إن" الثلاثاء: "أود أن أوضح أننا لم نر فيدال في المكان. ولا نعتقد أنه متورط في شيء.".

وأكمل: "لقد تم الاتصال بنا في السادسة والنصف صباحاً لأن هناك مجموعة أشخاص يقومون بإحداث ضوضاء في أحدى الغرف، لكن لم يحدث تدمير جسيم وبالتالي لم نقم بإعداد تقرير رسمي بالواقعة.".

وكان راديو (بيو بيو) التشيلي قد روى أن فيدال وصل للمقهى الواقع على بعد 50 كلم جنوب العاصمة التشيلية ليلة الاثنين بصحبة مجموعة من أصدقائه وأفراد عائلته بعد أن قام بحجز عدة غرف في الفندق الملحق به الكازينو، في حين اختتم الاحتفال الذي أقامه بعد الساعة 7 صباح الثلاثاء، وبمرور الساعات، بدأ لاعب بايرن ورفقائه - بحسب الراديو - في تدمير أثاث الغرف ليقوم بعض النزلاء بالشكوى للإدراة من الضوضاء، قبل أن يقوم حراس الأمن في الفندق بإبلاغ الشرطة التي حضرت للمكان كي تطلب من اللاعب وصحبته ترك النزل، ليغادره فعلا محاطا بحراسه الشخصيين.

ومن جانبه أكد فيدال عقب مران المنتخب التشيلي تحضيراً للقاء باراجواي في تصفيات كأس العالم 2018 عن قارة أمريكا الجنوبية: "أنا حزين بسبب التقارير التي تحاول أن تجلب لي المشاكل، إنه أمر مزعج للغاية.".

وعن ملابسات الواقعة رد: "لقد كنت أجلس مع أصدقائي في الكازينو وتناولت العشاء ثم رحلت مبكراً كما يفعل أي لاعب كرة قدم محترف، ولكن ليس بإمكاني أن أتحكم فيما يقوم به أصدقائي.".

وانضم فيدال لمعسكر منتخب تشيلي يوم الاثنين من أجل التحضير للقاء باراجواي يوم الجمعة المقبل بملعب دافيد أريانو الأثري قبل ملاقاة بوليفيا بعد أسبوع من الآن.

تعليقات