رياضة

سجن رئيس اتحاد الكرة الإسباني

الجمعة 2017.7.21 01:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 312قراءة
  • 0 تعليق
سجن رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم وابنه دون كفالة في قضية فساد

أنخيل ماريا فيار

أمر قاضي التحقيقات في مدريد بحبس آنخل ماريا فيار، رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، وابنه جوركا، على خلفية اتهامهما باستغلال منصبيهما واختلاس مبالغ بالملايين، وفقا لمصادر من النيابة العامة في إسبانيا.

نجل رئيس الاتحاد الإسباني يمثل أمام المحكمة في قضية فساد

ونص القرار أيضا على سجن خوان بادرون، رئيس اتحاد منطقة تينيريفي، دون كفالة، فيما فرضت كفالة قدرها 100 ألف يورو على رامون إيرنانديز باوسو، السكرتير العام، وذلك بعد استجواب الأربعة على مدار اليوم. 

وتم اقتياد الأربعة جميعا صباح الخميس لمقر النيابة العامة لأخذ أقوالهم بعد إلقاء القبض عليهم الثلاثاء.

وأوضحت النيابة العامة أن القرار الذي أعلنه القاضي يأتي بسبب خطورة الاتهامات الموجهة إليهم، وهي: استغلال المنصب والاختلاس والفساد وتزوير مستندات، وذلك لمنع هروبهم من العدالة وإعاقة التحقيقات الجارية في الوقت الحالي وتحليل المستندات التي تمت مصادرتها.

ويشتبه في أن هؤلاء المعتقلين الخاضعين للتحقيقات استفادوا بشكل شخصي عبر شركات عديدة، مضرين بالاتحاد الإسباني لكرة القدم عبر تنظيم بعض المباريات.

وبحسب ما ذكرته المصادر التي تواصلت معها (إفي)، يشتبه في أن هؤلاء المعتقلين دعموا تنظيم مباريات بين المنتخب الإسباني ومنتخبات أخرى، ليحصلوا عبرها على مقابل مادي مستغلين وظيفة نجل فيار، المحامي الخبير في القانون الرياضي.

وكان فيار قد انتخب في مايو الماضي للمرة الثامنة لتولي رئاسة الاتحاد الإسباني لفترة تستمر لأربعة أعوام، وهو في المنصب منذ 29 عاما. 

تعليقات