فن

الفيلم المصري "ورد مسموم" يفتتح مسابقة المخرجين بساو باولو السينمائي

السبت 2018.10.20 11:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 191قراءة
  • 0 تعليق
الممثل المصري محمود حميدة في مشهد من فيلم

الممثل المصري محمود حميدة في مشهد من فيلم "ورد مسموم"

اختار مهرجان ساو باولو السينمائي الدولي بالبرازيل، في دورته الـ42، الفيلم المصري "ورد مسموم" للمشاركة في مسابقة المخرجين الجدد، ويقدم الفيلم في 5 عروض عامة للجمهور.  

ويروي الفيلم قصة فتاة شابة "تحية"، ليس لها في الحياة سوى شقيق واحد يدعى صقر، تعتمد عليه في كل شيء ويمثل كل أحلامها، لكن ابتعاده عن شقيقته يجعلها متخبطة ووحيدة وتائهة دون أمل في تحقيق ما تصبو إليه. 


ويتناول "ورد مسموم" من خلال قصة تحية، حياة المهمشين الحالمين بالحصول على حياة أفضل، إلا أن الواقع المؤلم لا يضع أمامهم سوى اختيارات ضئيلة، كما يصور مظاهر الإحباط والقسوة والفقر والمرض بشكل فني مدهش.


والفيلم تأليف وإخراج أحمد فوزي صالح، بطولة محمود حميدة، ومريهان مجدي، وصفاء الطوخي، وإبراهيم النجاري، وكوكي.


وشارك الفيلم على مدار عامين في أكثر من 30 مهرجاناً، وحقق قبولاً كبيراً، وظفر بأول جائزة، مايو الماضي، إذ اقتنص جائزة أفضل فيلم في مهرجان السينما الأفريقية بإسبانيا، في دورته الـ15، وأعلنت إدارة المهرجان في حفلها الختامي أن الفيلم يتمتع بنظرة تسجيلية تقترب من الواقع، حين يظهر القوة التي تبذلها امرأة مقهورة.


تعليقات