سياسة

واشنطن تنوي وضع قدراتها الدفاعية الإلكترونية في متناول الناتو

الأربعاء 2018.10.3 10:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 214قراءة
  • 0 تعليق
اجتماع سابق لحلف الناتو_ أرشيفية

اجتماع سابق لحلف الناتو_ أرشيفية

قال مسؤولون، الأربعاء، إنه من المتوقع أن تضع الولايات المتحدة قدراتها لشن حرب إلكترونية في تصرف حلف شمال الأطلسي، في وقت يسعى الحلف لتقوية دفاعاته في مواجهة هجمات إلكترونية روسية.

ووضعت بريطانيا والدنمارك، في وقت سابق قدراتها الإلكترونية في متناول الحلف، ومن المتوقع أن تعلن واشنطن أنها ستقوم بالمثل الخميس، خلال اجتماع لوزراء دفاع دول الحلف في بروكسل. 

وقال أمين عام الحلف ينس ستولتنبرج: إن الهجمات الإلكترونية على دول أعضاء في الحلف "ازدادت وتيرتها" وباتت "أكثر تطورا.. وأكثر اختراقاً" وأي إسهامات في قدرات المجال الافتراضي مرحب بها. 

وأضاف ستولتنبرج: "نرى استخدام المجال الافتراضي للتدخل في عمليات سياسية داخلية وفي هجمات على بنى تحتية حساسة، وسيكون المجال الافتراضي جزءا لا يتجزأ من أي نزاع عسكري مستقبلي".

وتقول دول البلطيق الثلاث - ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا - إنها تواجه بشكل شبه يومي هجمات إلكترونية، مع تعرض دوائر حكومية وأنظمة مصرفية وشبكة الكهرباء لهجمات، وتشير بأصابع الاتهام إلى روسيا حاكمة السوفيتي السابق. 

تعليقات