سياسة

واشنطن تجري تجربة ناجحة لصاروخ "ثاد"

الثلاثاء 2017.7.11 09:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 464قراءة
  • 0 تعليق
أمريكا نشرت منظومة

أمريكا نشرت منظومة "ثاد" بكوريا الجنوبية

أعلن الجيش الأمريكي، الثلاثاء، إجراء تجربة ناجحة في ألاسكا لنظام اعتراض الصواريخ في الفضاء "ثاد" بعد تجربة إطلاق أول صاروخ كوري شمالي عابر.

ونجح نظام "ثاد" في اعتراض صاروخ بالستي أطلق من طائرة نقل ضخمة من طراز "سي 17" قبالة هاواي في المحيط الهادي.

وأفاد بيان لهيئة الدفاع الصاروخي الأمريكية، بأن نظام "ثاد" الذي نصبت أجزاء منه في كوريا الجنوبية للتصدي للتهديد الكوري الشمالي نجح في "رصد وتتبع واعتراض الهدف".

وأعد النظام لاعتراض الصواريخ البالستية ذات المدى القصير والمتوسط وليس الصواريخ العابرة كذلك الذي جربته بيونج يانج، الأسبوع الماضي، وقال خبراء إنه يمكنه بلوغ ألاسكا.

وقال الجيش الأمريكي إن التجربة هي الـ14 وكللت بالنجاح.

وقالت شركة "لوكهيد مارتن" المصنعة لمنظومة "ثاد" إنها أول تجربة ناجحة لاعتراض صاروخ بالستي متوسط المدى.

وقال ريتشادر ماكدانيال، نائب رئيس لوكهيد، في بيان، إن أداء النظام كان "خاليا من أي عيب".

وبدأ الجيش الأمريكي هذه السنة بنشر "ثاد" في كوريا الجنوبية، وهو ما أثار غضب بكين حليفة بيونج يانج التي اعتبرته تهديدا لاستقرار شبه الجزيرة الكورية.

وقال مدير هيئة الدفاع الصاروخي اللفتنانت جنرال سام جريفز، في البيان: "لا يسعني إلا أن أفخر بفريق الحكومة والمتعهد الذي نفذ التجربة اليوم".

وأضاف "هذه التجربة تبين مجددا قدرات نظام ثاد على اعتراض وتدمير الصواريخ البالستية.

وثاد يواصل حماية مواطنينا وقواتنا وحلفائنا من تهديد حقيقي ومتزايد".

وقالت هيئة الدفاع الصاروخي إن التجربة "تعزز القدرة الدفاعية الأمريكية ضد التهديدات الصاروخية المتنامية في كوريا الشمالية وغيرها من البلدان حول العالم وتسهم في منظومة استراتيجية الردع الأوسع".

ونصبت الولايات المتحدة نظام "ثاد" كذلك في جزيرة جوام اليابانية.

تعليقات