صحة

بالصور.. مرض "لثة الفراولة" المميت يلتهم أسنان سيدة

الثلاثاء 2019.4.16 03:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 187قراءة
  • 0 تعليق
ضعف المناعة سبب الإصابة بهذا المرض

ضعف المناعة سبب الإصابة بهذا المرض

صدمت سيدة الأطباء لدى زيارتها إلى إحدى العيادات بحالة نادرة مميتة جعلت أسنانها تختفي تقريبًا.

وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن حجم لثة هذه السيدة التي لم يذكر اسمها، زاد بصورة كبيرة جدًا لدرجة أخفت معظم أسنانها خلال 6 أسابيع فقط من ملاحظتها الحالة الغريبة، وما يصاحبها من أعراض مروعة منها نزيف بالأنف وقرح في الوجه تسببت في بدء تآكل بشرتها.

وبعد فحصها، وجد الأطباء أنها مصابة بمرض مميت يطلق عليه "لثة الفراولة" نظرًا لأنه يجعل أنسجة اللثة قريبة الشبه جدًا من القشرة الخارجية للفراولة، أما اسمه العلمي فهو الورم الحبيبي مع التهاب الأوعية الدموية أو (GPA) اختصارًا.

وقالت الطبيبة مريم غياسي، أحد الأطباء الذين تعاملوا مع حالة السيدة، إن الأشعة التي تم إجراؤها على الرأس والصدر لم تظهر أي علامة على إصابتها بالمرض، لكنها كشفت عن العديد من الأورام والعقد في رئتيها.


وأضافت أن التهاب لثة الفراولة هو حالة نادرة من حالات الورم الحبيبي مع التهاب الأوعية الدموية، لافتة أنهم إلى قدموا العلاج الملائم للسيدة، لكنها لم تعد مرة أخرى لاستكمال العلاج ولا يعلمون عنها شيئًا الآن.

وتتعرض الأوعية الدموية في هذه الحالة المميتة إلى التهاب هائل يؤثر على الأذنين والأنف والجيوب الأنفية والكليتين والرئتين، وبدون تلقي العلاج اللازم يمكن أن تصبح الحالة خطيرة جدًا أو حتى مميتة.

ومتحدثًا عن الحالة، قال طبيب اللثة الأمريكي، جوزيف نيميث: "تصبح أنسجة اللثة مثل الفراولة، وهي عرض خطير جدًا يدل على الإصابة بمرض في الأوعية الدموية، وإذا لم يتم تداركه في وقت مبكر يمكن أن يكون مميتًا".

وأوضح أن مريض لثة الفراولة النادر لا يكون على علم بما تشكله هذه الحالة من خطورة، حيث يعتقد أنها في إطار فمه فقط.

ومن الأعراض الأخرى التي تظهر على مريض لثة الفراولة، التعب العام وارتفاع درجة الحرارة والوهن وفقدان الشهية وخسارة الوزن وألم المفاصل، بالإضافة إلى مشكلات بالأذن والأنف والحنجرة مثل انسداد الأنف أو الرشح أو قشور حول الجيوب الأنفية وألم في الوجه والأذن وفقدان السمع.

كما يظهر على المريض أعراض مثل السعال الذي لا يتوقف أو ضيق النفس أو اللهاث أو ألم في الصدر، علاوة على ظهور مشكلات بالكلى وملاحظة دم في البول. ومن الممكن أن يصاب المريض بحكة ويلاحظ ظهور حبوب وبقع أرجوانية صغيرة على جلده، أو مشكلات بالعين مثل تورم الجفون وازدواج الرؤية والتهاب الملتحمة. وتتأثر المعدة أيضًا بمرض لثة الفراولة فيعاني المصاب بألم في البطن وإسهال.

ويعتقد أن السبب الرئيسي في الإصابة بمرض لثة الفراولة هو ضعف جهاز المناعة الذي يجعل من السهل مهاجمة الأوعية الدموية في الجسم، لكن لا يعرف الأطباء سبب حدوثه على وجه الدقة، ويعتقدون أن هناك فيروس أو عدوى بكتيرية معينة تثير مرض GPA. لذلك يستخدم الأطباء أدوية تقوي المناعة أثناء علاج المصابين بهذه الحالة.

وينبغي على مريض لثة الفراولة الاستمرار في العلاج فترة طويلة، ويمكنه إذا انتظم في الجلسات والفحوصات أن يحيا حياة طبيعية.


تعليقات