اقتصاد

70 متحدثا في القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة

الإثنين 2017.11.27 03:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1021قراءة
  • 0 تعليق
شعار القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة

شعار القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة

تستضيف "القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة" 70 متحدثا رئيسا من كبار الشخصيات والوزراء ومسؤولي المنظمات الحكومية المحلية والدولية والخبراء والمتخصصين ورواد الأعمال.

وقالت مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة ،إن الدورة الأولى من القمة التي تنظمها بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة، سوف تنعقد يومي 4 و5 ديسمبر 2017 في مركز إكسبو الشارقة، تحت رعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته، الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، والراعي الفخري للمبادرة العالمية لإدماج المرأة، لتحقيق "أهداف التنمية المستدامة" بشأن التمكين الاقتصادي للمرأة بحلول عام 2030، التي تبنتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر 2015.

ويشارك المتحدثون في 20 جلسة تتوزع بين النقاشية والمتخصصة والتفاعلية، ويستعرضون رؤاهم المستقبلية في تمكين المرأة اقتصاديا أمام أكثر من 1000 من المشاركين والحضور. 

وتضم قائمة المتحدثين في القمة وزراء وعددا من كبار المسؤولين المحليين، هم: الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح الإماراتي، وريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، وحصة بنت عيسى بوحميد، وزيرة تنمية المجتمع، والشيخة لبنى القاسمي، رئيس جامعة زايد، وخولة الملا، رئيسة المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، وعبدالله آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية. 

وتشمل القائمة مسؤولي منظمات عربية ودولية، أبرزهم: فومزيل ميلامبو - نغكوكا، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة والمدير التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، وآن شونغوي، ممثلة مكتب الأمم المتحدة المعني بالمرأة في جنوب إفريقيا، والسفيرة إيناس مكاوي، مدير إدارة المرأة والأسرة والطفولة بجامعة الدول العربية، والدكتورة أماني عصفور، رئيسة الاتحاد الدولي لصاحبات الأعمال والمهن، وبورنا سين، مديرة شعبة السياسات في الأمم المتحدة، وبدر حميد جعفر، الرئيس التنفيذي لشركة "الهلال للمشاريع".

كما ستشهد القمة أيضا مشاركة مجموعة من الشخصيات المحلية ورواد الأعمال ذات العلاقة المباشرة بمحوري الاقتصاد وتمكين المرأة في العمل، من بينهم: ريم بن كرم، مدير مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، ونور النومان، مدير دائرة الحكومة الإلكترونية في إمارة الشارقة، والدكتورة بهجت اليوسف، المدير المكلّف في معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا، وبدر العلماء، رئيس مجلس إدارة شركة "ستراتا" للتصنيع، وعبداللطيف الصايغ، المؤسس والرئيس التنفيذي لوكالة الصايغ للإعلام، ولينا سبايتيني، نائب وزير الاقتصاد في جمهورية ليتوانيا، والدكتورة نورة الظاهري، مدير عام بوابة المقطع. 

وقالت ريم بن كرم، رئيس مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة: "تشكل القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة منصة دولية رائدة يلتقي فيها الخبراء والمسؤولون من مختلف دول العالم للتباحث على مدار يومين في عدد من أهم القضايا المتعلقة بتمكين المرأة وسبل الارتقاء بها في مختلف القطاعات، تعزيزا لمشاركتها في الاقتصاد، بما يؤهله لتحقيق نمو مستدام على المدى البعيد". 

وأضافت "تشير الإحصاءات الصادرة عن منظمة العمل الدولية إلى أن المرأة في البلدان العربية تعاني من مستويات مرتفعة من البطالة، تتزامن مع أدنى مستوى مشاركة لها في سوق العمل، والبالغة نسبتها 25%، مقارنة مع مشاركة تقدر بنسبة 78% للرجل، وهذا في حد ذاته يظهر مدى أهمية استثمار هذا الثروة البشرية غير المستغلة، لما لذلك من فوائد كثيرة تعم المرأة وأسرتها والاقتصاد الوطني كله".

تعليقات