سياسة

مقتل 47 حوثيا بنيران الجيش اليمني في الضالع وحجة وتعز

الجمعة 2018.12.28 10:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 582قراءة
  • 0 تعليق
قوات من الجيش اليمني - أرشيفية

قوات من الجيش اليمني - أرشيفية

‏قتل نحو 47 عنصرا حوثيا وأصيب العشرات، الجمعة، في مواجهات مع قوات الجيش الوطني اليمني بمحافظات الضالع وحجة وتعز.

وذكر مصدر عسكري بمحافظة الضالع لـ"العين الإخبارية"، أن 17 مسلحا حوثيا على الأقل قتلوا وأصيب 8 آخرون، في معارك مع الجيش الوطني شمال مديرية "قطعبة".

ووفقا للمصدر، فقد تصدت قوات الجيش الوطني لمحاولة تسلل حوثية إلى مواقع اللواء 30 مدرع في جبهة "حمك" شمال مديرية قطعبة، وكبدتهم خسائر فادحة.

في ذات السياق، أحرزت قوات الجيش الوطني في محافظة حجة، شمالي غرب اليمن، تقدما نوعيا وحررت عددا من المواقع الاستراتيجية في محور حرض.

 ونقل بيان لوزارة الدفاع اليمنية عن قائد اللواء الأول قوات خاصة العميد محمد الحجوري، قوله إن قواته حررت سلسلة جبال "المحصام" وحتى جبل "الحصنين" واقتربت من الالتحام بقوات الجيش الوطني في مثلث عاهم الاستراتيجي.

كما أمنت قواته قرى "الحوثلة" و"راحة" و"ام الغرف" جنوبي وجنوبي شرق ومدينة حرض الحدودية مع المملكة العربية السعودية.

وأسفرت المعارك عن مقتل 30 من عناصر مليشيا الحوثي، وجرح العشرات فضلا عن أسر 5 عناصر آخرين.

إحباط هجمات حوثية في تعز

وفي محافظة تعز، أفشلت قوات الجيش هجمات لمليشيا الحوثي المدعومة من إيران على مواقعه شرق وشمال المدينة وفي جبهتي الدمنة وماوية جنوبي اليمن.

وذكر موقع وزارة الدفاع اليمنية أن قوات الجيش رصدت مجاميع المليشيا قبل هجومها على معسكر التشريفات والدفاع الجوي قبيل أن يتم مباغتتها بهجوم تكبدت خلاله قتلى وجرحى.

وطبقا لمصدر عسكري بالجيش اليمني أن قواته أفشلت هجمات متفرقة للمليشيا في بلدة حوامرة بمديرية ماوية وجبهة الدمنة جنوب شرق محافظة تعز، وذلك في أعقاب تصعيد حوثي للبحث عن تقدم عسكري يرفع بها معنويات مقاتليه.

وفي مدينة تعز، أصيب 6 مدنيين بجروح مختلفة إثر قذيفة أطلقتها مليشيا الحوثي الانقلابية، الجمعة، على ساحة الحرية، أثناء أداء صلاة الجمعة.

وقال مصدر محلي لـ"العين الإخبارية" إن المليشيا الانقلابية أطلقت قذيفة على جموع المصلين في ساحة الحرية أثناء تأديتهم صلاة الجمعة، ما أسفر عن سقوط 6 إصابات في صفوف المدنيين بينهم طفلان.

تعليقات