سياسة

بالفيديو.. سقوط معسكر خالد بن الوليد بداية نهاية الانقلابيين غرب تعز

الخميس 2017.7.27 10:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 456قراءة
  • 0 تعليق
قوات الشرعية في اليمن - أرشيفية

قوات الشرعية في اليمن - أرشيفية

لطالما تغنت مليشيا الانقلاب في اليمن بمعسكر خالد بن الوليد على أنه قلعتهم الحصينة والمنيعة غرب تعز، ليتبين أنه مجرد وهم سرعان ما تبدد تحت وطأة هجوم ساحق لقوات الشرعية المدعومة بغطاء جوي من طائرات التحالف العربي.  

فإذا بأسوار المعسكر وأبوابه تتحول إلى مجرد ثغور لمن لاذ بالفرار من الانقلابيين وهو يرى باقي العناصر تتهاوى بين قتيل وجريح.


لم ينتهِ المشهد هنا، بل تابع جيش الشرعية بتوجيه الصفعات لمعسكر الانقلاب بفرض سيطرته على أبراج المراقبة ومقرات التحكم التي استخدمها الحوثيون ركيزة لشن هجمات ضد الجيش اليمني، كما قامت القوات المهاجمة بتمشيط كامل محيط المعسكر لتغنم في نهاية معارك ضارية مجموعة من الأسلحة المتوسطة والخفيفة والآليات والمعدات الحربية.

سقوط معسكر خالد بن الوليد يحمل أهمية استراتيجية؛ حيث يمكن له أن يقلب موازين التكتيك القتالي في المنطقة عبر قطع طرق إمداد الانقلابيين بين الحديدة وتعز، وبالتالي تآمين الساحل الغربي والإسراع في تقدم قوات الشرعية نحو معسكر أبو موسى الأشعري بمديرية الخوخة التابعة لمحافظة الحديدة، الذي يُعَد آخر المعاقل المهة للانقلابيين في الجهة الجنوبية من الساحل الغربي.

كما أن الوضع الميداني الجديد يوحي بسقوط دراماتيكي للحوثيين وحلفائهم في هذه المنطقة، بعد انهيار أبرز خطوط الدفاع والهجوم التي كانوا يعتمدون عليها.

تعليقات